الجمعة، 15 يونيو، 2012

اللهم هذا قضاؤهم فأرنا فيهم قضاءك

اللهم هذا قضاؤهم فأرنا فيهم عجائب قدرتك وعدل قضاءك



الاثنين، 11 يونيو، 2012

انتظرني حتي آتي بسيفي واقتلك

انتظرني حتي آتي بسيفي واقتلك ........


بتلك العبارة كان يخاطب التتري الرجل المسلم في زمن الانكسار والذل والمهانة والعجيب أن الرجل المسلم كان ينتظر فعلا حتي يأتي التتري بسيفه ويقتله ...


تذكرت تلك الواقعة التاريخية ونحن الآن بانتظار أن يأتينا رئيس بانتخابات مزورة أو حتي غير مزورة تاريخه إسود من سرقة وقتل صاحب موقعة الجمل الشهيرة وعدو الثورة وأحد أركان الفلول أي النظام السابق - الحالي -


فنحن الآن ننتظر أن يأتي بسيفه وهو الشرعية ليقتلنا جميعا معاشر الثوار والمواطنين الشرفاء الذين رفضوا الذل ورفضوا الانبطاح ورفضوا أن يروا مصر العزيزة ذليلة وشعبها الكريم مُهان


فهل ننتظر حتي يأت بسيفه ويقتلنا أ/ يكون لنا موقف آخر ؟؟؟؟؟؟؟؟


لا للتزوير ولا لشفيق ولا للفلول


الجمعة، 1 يونيو، 2012

الثورة في خطر

الثورة في خطر

فذاكرة الشعوب قصيرة لذلك يجب علينا:

1-       تذكير الناس لماذا ثورنا

2-      تجميع كل المجازر والسرقات والحرائق والقتل الذي تم في عهد النظام السابق وفي الثورة وفي الفترة الانتقالية  والمطلوب ان يكون  التجميع مختصر في مشاهد مؤثرة  مصحوبة بأناشيد عن الثورة وبكاء أهالي الشهداء

3-      إعادة مشاهد احتفالات الثورة في خلع الطاغية مبارك

4-      التركيز علي هبل مرشح الفلول  وأخطائه وخطاياه كثيرة جدا

5-      النزول للشارع ونتكلم مع رجل الشارع البسيط جاري وجارك في الاتوبيس في التاكسي في الميكروباص

6-      الانتباه لان الفلول لا يجيدون إلا البلطجة فعلينا بأخذ الاجراءات الاحترازية للبطلجة من قبلهم

7-      إنها معركة مصيرية وحاسمة في تاريخ ومستقبل مصر والأمة فعلينا بالنفير العام واستفراغ الجهد والمال والطاقة نكون أو لا نكون وليست هناك مرة قادمة

8-      تكوين مجموعات صغيرة للعمل والانتشار السريع في كل الاماكن حتي لا يستطيعون البلطجة علينا

9-      الشعارات في تلك المرحلة بين الثورة والفساد بين الحق والباطل  بين الحرية والاستعباد

10-   طبع كتالوج مصور وملون به مشاهد المذابح التي حدثت في الثورة وفي الفترة الانتقالية وتصريحات مرشح الفلول المعادية للثورة وللحرية يوزع علي طبقة البسطاء التي اتعمل لها غسيل مخ من عكاشة  وعلي المصالح الحكومية التي تخضع خضوعا تاما للنظام السابق

11-  كلما كانت الحملات القادمة فردية بمعني محادثة الناس وجها لوجه وليست جماهيرية كلما كان أحسن

12-  نحن نتعامل مع جنرالات وليس مجموعة من اللصوص لذا علينا التخطيط المحكم ووجود بدائل ومرونة في التعامل مع الاحداث وتنوع في نقاط الضغط وميادين العمل وأن نكون بادئين بالفعل وأن نذهب حيث لا يتوقوعون وان نربك خططهم الدفاعية ونلجأهم دوما للدفاع .

13-  الاعتماد التام علي المبادرات الشخصية وعدم انتظار المشايخ أو القادة فلقد اثبتت الاحداث أنه لا يوجد لنا قادة حقيقيين ولكن ثوار مثلنا لهم معني رمزي .
14- أقولها أخيرا ونفعلها أولا وهي الاستعانة بالله وكثرة التضرع إليه واستنصاره اللهم نصرك الذي وعدت اللهم بجند من عندك اللهم إنك تعلم اننا ما خرجنا إلا لرفع الظلم والقهر والفساد فامددنا بمدد من عندك وأيدنا بنصرك واقذف الرعب في قلوب أعداءك الظالمين القاتلين المتكبرين
الله أكبر والنصر للثوار والمجد للشهداء



About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية