الخميس، 29 أبريل، 2010

إنه أسلوب حياة

إنه أسلوب حياة

حين تسأل لماذا نحن نرتع في مراعي الجهل والتخلف ونأكل من ثمارها كل حامض ومر أقول لك أنه أسلوب الحياة الذي اخترناه ، فواقعنا الذي نحياه اليوم هو ناتج عدة خيارات اخترناها ولا نريد أن نفارقها او نهجرها في حين نريد أن نترك آثارها خلف ظهورنا كيف ذلك ؟
هذا هو المستحيل أن نتعاطي أسباب الفقر والجهل والمرض ونرغب أن لا تصيبنا نتائج ذلك
فأسلوب الحياة هو طريقتنا في التفكير وطريقتنا في العمل وطريقتنا في الحياة
ماذا نأكل ، ماذا نشرب ماذا نلبس ماذا نقرأ ماذا نشاهد ماذا نعمل هذا ما يجب علينا مراجعته مراجعة دقيقة
فالعزة أسلوب حياة والكرامة والأنفة والمرؤة والرجولة والشهامة والصدق والبر وحفظ العهود كل هذه أساليب حياة أهملناها
من سخافة القول أن صور لنا كتاب السوء أن الرقي والتقدم أن تأكل البيتزا والبيف بورجر وتشرب كوكاكولا وتلبس الجينس وتصاحب الفتايات ووأن تخلع البنات عنها الحياء ثم ملابسها وأن تتحرر من كل قيد من أخلاق أو دين
هذا هو أسلوب الحياة الذي استوردناه من الغرب والذي كانت غربان الثقافة العربية تنعق به ليل نهار وأسخف منه أنهم يلقبون كل من يرفض ذلك بالتخلف والرجعية ، ولكن أين الحرية والكرامة والعفة والشرف والمرؤة أين التقدم العلمي والتقني لا لم يستوردوا هذا ، لم يستوردوا لنا إلا كل سئ رديئ
ونحن في بلاهة مفرطة سيرنا ورائهم لابسين الطراطير ومصبغين وجوهنا بالالوان كالأرجوزات في يوم المولد
إذا أردنا الخروج من ذلك فعلينا بإعادة اختيار أسلوب حياتنا
راجع نفسك في كل كبيرة وصغيرة مما باتت مسلمات لا تقبل النقاش
ماذا ستأكل وتشرب هذا أيضا راجع نفسك فيه فالامراض المنتشرة المهلكة تنتشر أيضا في الغرب صاحب هذا الاسلوب في الاكل والشرب ومن العجيب أن باتت الاطباء كافة تحذر من شرب الكوكاكولا والبيبسي وغيرها من المياه الغازية وتحس علي شرب العصائر الطازجة بدلا من ذلك ، وما يحدث اليوم في المشروبات الغازية يذكرني بالسجائر فيما مضي فلقد كان الترويج لها علي قدم وساق حتي إذا ما وجد الغرب وسيلة أخري يمتص بها أموالنا وصحتنا وباتت الاضرار الناتجة من السجائر مشاهدة رأي العين أخذت تتراجع الدعاية لها وتنامت الدعاية للمنتج الجديد
ماذا تقرأ ، ماذا تسمع أو تري هذا أيضا يجب أن تدقق فيه فقراءة الصحف والمجلات والقنوات الفضائية – باستثناء نذر يسير – كل هذا من مقومات التخلف ومن أدواته ،
الخروج من الدائرة المظلمة يبدأ حين تناقش المسلمات

أهم الانجازات

أهم الانجازات

الجوع أصبح صناعة وطنية
والفقر شعار القومية
والمرض رسالة
هذه هي أهم الانجازات

خذ وسدد علي 10 سنوات

خذ و سدد علي 10 سنوات

هذا عنوان القرض الذي تروج له كل البنوك هذه الأيام ، ولكنه هل هو قرض لشقة أو سيارة لا ، لقد انتهت تلك القروض المزعجة
إنه قرض لشراء كيلو لحمة تأكله اليوم وتسدد علي عشر سنوات
ولكن غداً ماذا آكل عليك أن تتقدم للحصول علي قرض آخر لغداً ولكن متي ستسدد تلك القروض هذا لا يعني البنك ولا يعني أي أحد طالما الناس مبسوطة الحكومة مبسوطة لإن البنك حل أزمة الغلاء الفاحش ، والبنك مبسوط أهو هناك أرباح تتحقق من الربا ( لو حصلوا الفلوس ) والجزارين مبسوطة لأنها بتبيع الهبل في الجبل ، والكل مبسوط
وأنت أكيد مبسوط ، مش ها تأكل لحمة من بتعات القرض هيص ياعم
رأيي يخلو عنوان القرض كل وسدد علي 10 سنوات

ساقية ملاقيدس

ساقية ملاقيدس

في بلاد ملاقيدس هناك تجد الديمقراطية ، ديمقراطية حقيقية ، فهناك سواقي حسب الطلب تقف في طابور طويل تطلب نوع الساقية التي ترغب في أن تربط بها إما أن تختار ساقية الفقر واللهث وراء كسب لقمة العيش
أو ساقية التعليم وتربية الأولاد والدروس الخصوصية أو ساقية العلاج من الأورام الخبيثة أو ساقية الاسعار الجنونية وغلاء وسائل وسبل الحياة المختلفة المهم أنت اللي بتختار ساقيتك بنفسك
هو فيه أحسن من كده !!!!
وبعدما تختار الساقية تربط نفسك بنفسك وتغمض عينك وتضع الشريط عليها وتدور حول نفسك وعندها تتحول إلي حمار ديمقراطي زي ما الكتاب بيقول بالضبط ، وبين حين ومين ممكن تغير الساقية اللي أنت مربوط فيها يعني لو ولادك كبروا ممكن تأخذ ساقية الأمراض الخبيثة مثلا
هذه هي ساقية ملا قيدس قصدي سواقي ملاقيدس قصدي دميقراطية ملاقيدس
لكن هل ممكن نصبح خارج الساقية خالص هذا ما أريد أن نبحث عنه

الأربعاء، 28 أبريل، 2010

بكت من وراء حجاب

بكت من وراء حجاب

نعم لقد كانت تبكي من خلف نقابها ، كشفتها دموعها وكشفها نشيجها ، اليوم كان لدي مشوار في مدينة نصر نزلت وأشرت إلي تاكسي وقف ركبت لم ألحظ أنه هناك أحد يركب في الخلف حتي سمعت الصوت يقول يمين في شمال لو سمحت ، كانت إمرأة منتقبة ، بعد برهة علي اليمين لو سمحت ثم نزلت بعدما أعطت السائق أجرته مشفوعة بدعاء مثل الله يكرمك أو جزاك الله خيراً ، أما صاحب التاكسي فلقد كان هو الآخر يرد عليها بلغة ملؤها الأدب المحفوف بالشفقة وتقطر من ثناياها آثار ألم هكذا كانت لغة الحوار
بعدما نزلت المرأة أخذ يتعجب السائق قائلا لقد كانت تبكي طول الطريق ، قلت له أقالت لك سببا للبكاء قال نعم ، وهذه هي قصتها
إمرأة منتقبة متزوجة ولديها بنات ثلاث ، ثلاث عرائس كانت تذهب بهم إلي دروسهم أما إحداهم فلقد كانت تشارك أمها البكاء
لديها زوج شحيح بخيل قاسي القلب عنيف الطبع حاد المزاج ، يشح بماله علي زوجته وبناته في حين يصب المال صباً علي أمه وأخوته هذا هو حاله ما أقسي فؤاده كيف يشح بالمال علي زوجته وبناته
قال لها السائق جربي عندما يأتي أن تنطلق عليه الصغري بطفولتها البريئة وتقول له بابا أريد كذا
فقالت بالأمس فعلت ذلك فخبط البنت بيديه ودخل حجرته وأغلق عليه الباب وجلست أناو البنت نبكي
لديه سيارتين أحدهما يركبها في مشاوريه والثانية مركونة أمام العمارة قالت له زوجته أتركها لي أوصل بها بناتك الدروس بدل البهدلة التي ألاقيها في المواصلات فلم يعبأ لها
ومع هذا الشح تجده في ناحية أخري كريم النفس مع أخوته وأمه ، هل ينفعه ذلك وهو شحيح مع من تلزمه نفقتهم من زوجة وعيال لا والله لن تنفعه أمواله التي ينفقها هناك حتي يعدل هنا ، ألا يعلم بأن الله يراه وأنه لا يجيز له ذلك وأن غداً سيقف بين يديه يسأله الله عن هؤلاء النسوة الأربع الذي قصر في نفقتهن وآذاهن ، ماذا سيقول بل إن ابتلاه الله بمرض فتاك هل سيشفق عليه إلا هؤلاء هل سيطببه إلا هؤلاء وهل يرعاه غيرهن
ولمثل تلك الزوجة المسكينة تبيح الفتوي أن تأخذ من ماله دون علمه أفتي بذلك أهل العلم رحمهم الله ، ولمثل تلك الزوجة يجب الدعاء وهذا هو ما حداني أن أكتب تلك المقالة أن تأسف لحالها الأفئدة وأن تلوك الألسن دعاءاً حاراً عسي الله أن يفرج عنها وعن مثيلاتها في شتي البقاع
اللهم فرج كربها وأصلح لها زوجها وبارك لها في مالها وصحتها وبناتها
اللهم اهدي زوجها وأبرئه من بخله وشحه ورده إلي الاعتدال والرحمة والشفقة بأهل بيته وأولاده

الخميس، 22 أبريل، 2010

حمير التكنولوبيا

حمير التكنولوبيا

أوعي تكون من الحمير الجدد !
ولكن من هم الحمير الجدد ؟
أسوأ حاجة أن تحمل شئ لا تنتفع به عليك مؤونة حمله وثقلها ولاتنتفع به مقدار أنملة والمثال المضروب في هذا ضربه الله عن بني إسرائيل في عدم عملهم بالتوارة فقال " والذين حملوا التوراة ثم لم يحملوها كمثل الحمار يحمل أسفارا"
فالحمار لا يعرف القراءة فحمله للكتب علي ظهره مشقة محضه وسفه خالص ، وبني إسرائيل في عدم عملها بالتوراة جعلت من نفسها أمة من الحمير تحمل الكتب ، ومثل هؤلاء الحمير ظهرت مجموعة من الحمير الجدد وهو ما أسميه حمير التكنولوجيا
ولكن من هم حمير التكنولوبيا ؟
هم هؤلاء الذين يشترون أحدث ما توصلت إليه التكنولوبيا الحديثة دون أن يكون لها أي فائدة خاصة لهم ، دون أن يستعملوها أو يستفيدوا منها لمجرد أن هذا هو الأحدث
طبعا الأمثلة كثيرة جداً تجلس مع أحدهم يأخذ يريك تليفونه المحمول الجديد ويعدد لك من خصائصه ومزاياه ومن إمكانياته حتي تشعر بأن المحمول ممكن يقشر بطاطا ، طيب صاحبنا اللي دفع دم قلبه في المحمول الحديث بيأكل بطاطا ؟
لأ إنه عامل رجيم ولا يتناول البطاطا نهائيا
إذن ما فائدة تليفون محمول بيقشر البطاطا لمن لا يأكلون البطاطا ولا تُزرع في أراضيهم البطاطا ، بل لم يرو البطاطا قبل ذلك
هؤلاء هم حمير التكنولجيا يحمل في جيبه وفي منزله وفي سيارته التكنولوجيا التي لا يستخدمها ولا يحتاجها ولن يحتاجها يحمل نفسه عبئها المادي من نفقة باهظة ويعرض نفسه للشبه بينه وبين الحمار وسيسأل عنها يوم القيامة
نعم يوم القيامة يسأل العبد عن ماله من أين كسبه وفيما أنفقه
وتخيل نفسك واقف أمام الله عز وجل في يوم الحساب وبتقول له أنا صرفت 100 ألف جنيه علي أحدث التكنولوبيا اللي أنا ماكنتش بعرف أشغلها ولا محتاجها ولا أحتجتها
سؤال أريد كل منا أن يسأله لنفسه
هل أنا من حمير التكنولوبيا ؟
أعذروني علي المقال فلقد انتشرت حمير التكنولوبيا انتشارا غير مسبوق وهي آفة تهدد المجتمع كله بل تهدد الإنسانية

الأربعاء، 21 أبريل، 2010

الأبناء هموم وآمال

الابناء هموم وآمال


ما هو واجبنا تجاه أبنائنا ؟ هذا هو موضوع تلك المقالة
الأبوين هما من يمد المجتمع الإنساني بعناصر جديدة ليكملا مسيرة الإنسان علي ظهر هذه الحياة الدنيا
والعناصر الجديدة وهي الابناء حتي تكون عناصر تتحمل مسؤليتها في الحياة هناك واجبات علينا نحن تجاه ذلك وهذا ما نسميه مسؤولية التربية
أولا أريد أن ألفت النظر إلي حقيقة غائبة تماما عن أذهان كثير من الناس وهي سبب الفشل في تربية الأبناء ألا وهي أن أبنك هو إنسان مثلك له كل الحقوق الإنسانية ولديه كل الملكات والامكانيات التي تؤهله لخوض غمار التجربة الإنسانية علي ظهر الارض ، لذا فأبوتك له تعني مصاحبة لمن هو مثلك في الحقوق والإمكانيات وإنما تفوق عليه أنت بالتجربة ، بالتجربة فقط ودورك هو تمرير تلك التجربة حتي يستفيد هو منها وتتقدم بها الحضارة الإنسانية خطوات للأمام
فمهمة التربية الأولي والأعظم هي تعليم الأبناء الاختيار
فعما قريب يصبح أبنك له كامل الحرية في اختياراته للحياة وعليك أنت تقع مسؤلية تأهيله لتلك اللحظة التي يملك فيها أزمة أمور نفسه بنفسه ، بل علينا تدريبه عليها في أوقات مبكره من حياته وفي مراحل مختلفة
فلندعه يختار لعبه في سن اللعب والطفولة ، ويختار ملابسه في سن أكبر شوية
وفي الواقع كلما مرنته علي الاختيار كلما نجحت في مهمتك وكلما نجح هو في الحياة
من الآباء من يجعل من حياة أبنائه امتداد لحياته هو ، واستمرار لطموحه هو ، وهذا خطأ رهيب فللابناء حياة منفصلة مستقلة لها طموحها الخاص بها ولها آمالها ، وعليها واجبتها ، ناهيك عمن يحمل أولاده نتائج فشله هو في تجربة الحياة ، أو فشله في تحقيق أهدافه وطموحه
دع ابنك يختار معاركه بنفسه فهو الذي سيحارب فيها
هل علينا أن نقلق بشأن مستقبلهم المهني أو مستقبلهم المعيشي والوظيفي
لا ، لا تقلق بشأن ذلك كل ماعليك فعله هو تعليمهم كيف يختار وكيف يفكر وكيف يعيش ويتأقلم مع الواقع ، كل ما عليك تعليمه لهم هو المرونة مع الحياة وتقلباتها ، ليس عليك القلق أبداً ، إذ الرزق هو أمر قد فرغ منه لن يموت من الجوع من يعرف كيف يأخذ خياراته في الحياة ، بل العكس يجوع من لا يعرف كيف يختار طريقه وكيف ينجح فيه
كل ما هو واجب عليك أن تعلمه أن يعشق النجاح والتفوق في أي مجال يختاره هو ، أن يبدع في مجاله هو ، أن ينتصر في معاركه هو
إنتبه علي قدر ثقتك في ولدك يثق هو بنفسه فإن طلبت منه النجاح والتفوق ووثقت فيه فعلها ،
ثلاث مراحل مختلفة تصحب ابنك فيها حتي يستقل بحياته
وهي مرحلة اللعب ومرحلة التعليم ومرحلة المصاحبة
ومرحلة اللعب وهي حتي سن سبع سنوات ، فمنذ مولده حتي سن سبع سنوات عليك أن تتفن في اللعب معه وعليك أن تعلمه ماشئت ولكن من خلال اللعب ،
يقول أناتول فرانس : " بالتسلية وحدها يتعلم الانسان وما فن التعليم سوي فن ايقاظ حب الاستطلاع الطبيعي في نفوس الصغار ، حتي إذا كبر التلميذ أحس في نفسه بشبه نهمة إلي المعرفة ، فيظل أبداً باحثاً ، منقباً ، مستطلعاً ، إشباعاً لهذه النهمة التي تربت فيه عن طريق التسلية "

ويقول أيضا أناتول فرانس : "تعليم الاطفال يكون عن طريق شغلا أقل ولعباً أكثر "

مازال سهم الأمس

مازال سهم الأمس في القلب يندس

والجرح في أضلعي أطويه يا قدس

أمضي على وجلٍ والذل يثقلني

لكنني أبدًا ما غالني يأس

أي الجرائم في محرابك ارتكبت

ودنس الأرض من أهوى به الرجس

خطيئتي أنني يا قدس من زمنٍ

أغراني المال والأوهام والكأس

فبعت ميراث آبائي بلا ثمنٍ

أهان ما بعته ؟!! .. هل هانت النفس ؟!!

وسرت أحمل أوزاري على كتفي

لا الدار تفتح لي بابًا ولا الرمس

وزورقي في بحار التيه مرتجف

وليس من شاطئٍ هل يا ترى يرسو ؟!!

لقد أفقت وبي للثأر دمدمة

على صداها أفاق العزم والبأس

وليس غير دماء القلب أبذلها

لتغسل العار عن جنبيك يا قدس

قد آن لليل أن تتطوى غلائله

وفوق خضر الروابي تشرق الشمس

..............
رابط التحميل الصوتي للنشيد

هل تجلس مثلي تتمني

هل تجلس مثلي تتمنى
تتخيل أنك في الجنة
حولك غلمان وجواري
جاءت لمجيئك تتغنى
بجوارك نهر من خمر
لا فيها غول أو سكر
أو نهر من عسل يجري
أو من لبن لم يتسنى
حوارء خلقت من أجلك
لم تنظر أحد من قبلك
جاءت تنتظر إلى قول
مسرعة لك لم تتأنى
هذا في الجنة منزلنا
والله هناك أعد لنا
ما ليدركه تخيلنا
إن كنا من أهل الجنة
والله تعالى يتجلى
تنظر لله وتتمنى
ما أجمل ربي ما أحلاه
سبحان المنعم ذو المنة

.........
رابط التحميل بصوت أبو عبد الملك
من الألبوم الرائع أمنية
http://www.4shared.com/audio/vF04W3m4/003.html
ورابط نشيد أماه خلي الدمع

http://www.4shared.com/audio/f2yF2CMj/002.html

 

الاثنين، 12 أبريل، 2010

الدراويش

الدراويش

سمع بحكاية الخنازير والثعالب والشياطين مجموعة من الدراويش قالوا لازم نقاوم تلك المؤامرة الخبيثة وذلك بالاعتكاف في المسجد سمع إبليس اللعين كلامهم ضحك بملأ شدقيه وقال هذا ما أريده أن تتركونا نفعل ما نريد ..
ولكنه إنتبه لحيله خبيثه
مررها للثعالب قال عليكم ان تحاربوهم حتي في الاعتكاف في المسجد حتي لا تتركوا لهم وقت للتفكير في شئ آخر وحتي يرضوا عن أنفسهم وأنهم بذلك يجاهدون حق الجهاد وبذلك نسلم من شرهم




خنازير وثعالب وشياطين

خنازير وثعالب وشياطين

في خمارة يني اجتمعت مجموعة من الخنازير ، كان همهم شرب البيرة والخمرة والسكر وعمل دماغ ، وبعدما عملوا دماغ أخذت رؤسهم تقذف بتلك الكلمات


إيه رأيكوا لو أن النسوان صارت مشاع كلأ مباح للجميع ، لا يختص بها أحد ولا تلزمه النفقه عليهن أحد ، ولا ينتسب الاولاد لو أتوا إلي أحد


رد خنزير آخر مسطول قال ياسلام هي دي بقي العيشة


خنزير ثالث يبدو إن الكلام عجبه ففكر شويه وقال هذا مستحيل


الخنزير الأول : نابليون قال مفيش مستحيل


الخنزير الثاني : والله يبدو إن نابليون هذا هو الآخر كان جميل


الخنزير الثالث : يا أخونا إزاي ترضي النساء بمثل هذا ، يعني تترك نفسها للزني ولا تطالب بالنفقه عليها ولا تطالب بالنفقه علي أولادها ولاتطالب بثبوت النسب لأولادها ولا تطالب بالزواج يا أخونا إزاي هذا الكلام هذا غير معقول أكيد أنتم سكرانين


في أعلي الخمارة كان هناك مجموعة من الثعالب تلعب القمار وتسكر وترعبد هي الأخري وفي وسط ضجيج الخنازير وعلو صوتهم انتبه الثعالب إلي فكرتهم
فأخذ ثعلب يقول هذه فكرة جميلة جدا يا عني نتمتع بالمرأة علي كل لون وكل شكل ولا نغرم أي شيئ
ثعلب ثاني : ولكن لازم لنا حيلة لكي نقنعها أن تتعري وتترك نفسها مشاع للرجال ولا تطالب بأي شيئ
ثعلب ثالث : طيب كيف تعيش المرأة إذا لم تتزوج وأصبحت مشاع وبلا نفقه
الثعلب الثاني : هنا تأتي الحيلة
الثعلب الثالث: أي حيلة .. يبدو إنك سكرت
الثعلب الأول : أنا عندي فكرة
الثعلبان الثاني والثالث : قول ما هي الفكرة
الثعلب الأول : نخدعها ونقول لها إن إحنا بنحبها ولازم تأخذ كل حقها وإنه من حقها أن تزني بمن تري لا أحد يقدر يمنعها من حقها ولازم تشتغل هذا برضه من حقها تصرف علي نفسها حتي لا يتحكم فيها من ينفق عليها وبالتالي تقدر تمارس كل حقوقها وكمان حكاية اللبس هذا أيضا حقها تقدر تقلع اللي هيه عاوزاه وتمشي في الشارع بالمايوه أما أن قررت أن تحتجب فهذا ليس من حقها
يعني باختصار إن لها حقوق وهي :
1- حق الزني بأي من تريد
2- حق العمل حتي تزني بمن تريد
3- حق العري كيفما تريد
وبهذه الحقوق نبقي جردناها من كل ما هو حقها الزوج والنفقه والنسب لأولادها وبهذا نكون حصلنا منها علي ما نريد برضاها بل هي اللي ستطلب هذا بنفسها ، أليس هذا حقها
وفي نفس تلك القاعة كانت تجول الشياطين تسمع وتهمس عجبتهم الفكرة وقالوا لازم نساعد البني آدمين علي هذه الفكرة نظن إن أبونا إبليس اللعين ستعجبه جداً تلك الفكرة وطارت الشياطين علي إبليس اللعين


قال إبليس هذه فكرة ممتازة ولكن لابد من حيلة تنطلي علي الباقيين اللي ممكن يعطلوا الفكرة ويقاوموها وسكت إبليس الخبيث بُرهة يفكر ويهرش في شعره الأكرت المنكوش وفجأة قال هذه هي الحيلة
قالت الشياطين : ما هي الحيلة ؟
قال اللعين إبليس : لازم نمرض المجتمع بفيروس يمنعهم من الاعتراض علي مثل تلك الافكار حتي تنتشر وتصير في قوة القوانين بل يجب أن تسن بها القوانين
والفيروس هو السلبية لازم نخلي كل واحد يفكر في نفسه فقط لا يشغل باله بأي شيئ آخر
قالت الشياطين : وكيف نمرضهم بالسلبية
قال اللعين إبليس : عليكم بالثعالب عليها ان تسلب وتنهب وتخلي الناس في جوع مستمر وفقر مستعر ولا تفكر إلا في لقمة العيش عندها تكتمل الخطة
طارت الشياطين بالخطة ومررتها همسا للثعالب والثعالب شرعت فيها ونفذتها الخنازير وما زلنا نعيش في مجتمع تحكمه الخنازير والثعالب والشياطين

جولد شستين

جولد شستين

من هو جولد شستين ؟ في أوشانيا يمثل جولد شستين عدو الشعب
ونحن هنا في أوطاننا من هو جولد شستين ؟
هل هو الفقر أم مسببه ؟
هل هو الجهل أم مكرثه ؟
هل هو الخوف أم من يبثه؟
هل هو التخلف أم من يصنعه ؟
هل هو الشعب نفسه ؟!!!!!!!

ثقافة التخلف

ثقافة التخلف

ما هي ثقافة التخلف ؟
علينا أن ننظر حولنا نري ما هو موقعنا من الحياة ، هل نحن دول متقدمة أم دول متخلفة ، فإذا وصلنا إلي أننا دول متخلفة علينا أن ننظرنظرة أخري ما هي أسباب ذلك التخلف ، وحين ننظر تلك النظرة نجد وراء هذا التخلف تقف ثقافة تؤسس وتبني وتحافظ علي هذا التخلف
إذن ما هي ثقافة التخلف ؟
هي تلك الثقافة التي أدت بنا إلي ما نحن فيه أمم مستعبدة محتلة ولكن بقناع خفي
وهذه بعض معالم ثقافة التخلف :
الثقافة السياسية التي تعطي الحاكم حقوق الإله سواء كان رئيس أو أمير أو ملك فأحد مقومات التقدم هي وضع الحاكم موضعه الصحيح ولهذا قامت الثورة الفرنسية التي يتشدقون بها ليل نهار


فالحاكم رجل مفوض من الشعب للحكم له ما أصاب وعليه ما أخطأ وللشعب تغييره إذا ما أخطأ بل محاكمته علي أخطائه ، ولن تتقدم دولة حتي تقف موقف واضح من ثقافتها السياسية هل الحاكم إله لا يجوز الاعتراض علي قراراته وأحكامه أم أنه مجرد رجل ، نعم مجرد رجل
ولكي تنعزل الامة عن التفكير في مصالحها تخترع لها قضايا تتلهي فيها ويتولي ذلك جيش من الاعلاميين والمفكرين والمشايخ
فكل من يلهينا عن تلك القضية الاساسية ومفرداتها ومقدماتها وتوابعها إنما يخلق نوع من التشويش ويساهم في ثقافة التخلف

الأحد، 4 أبريل، 2010

الفقه مش طلاسم

الفقه مش طلاسم

يوم الخميس الماضي ذهبت للمحطة وكان الوقت قبل ميعاد القطار بفترة كبيرة دخلت مسجد المحطة وجلست فيه منتظرا الصلاة ثم القطار
جاء شاب يرتدي زي الجيش يميل وجهه إلي السمرة ثم عرفت انه من أبناء صعيد مصر وجدني أقرأ في كتاب فأستوقفني وسألني سؤال
كان السؤال عن أحكام صلاة المسافر من جمع وقصر
فأجبته عن السؤال ولكني لم أشعر بالرضا لشعوري انه لم يفهم المسألة
هو قد عرفها ولكنه لم يفهما لذا سرعان ماسيتبخر قولي امام الوقت ويرجع حائراً مرة أخري ، وكان هو مستشكل الصلاة في القطار فقلت له ان النبي صلي الله عليه وسلم صلي علي ظهر دابة نافلة ، لم يتغير كثيرا فلقد عرف الحكم عندها أخرجت آلة القياس الجبارة واستعملتها لتفهيمه الحكم وتقريبه ألأا وهي العقل فقلت له عندما يصلي النبي صلي الله عليه وسلم علي ظهر دابة يمكن إيقافها والنزول عنها للصلاة فهذا دليل علي جواز الصلاة علي ظهر دابة ( القطار والسفينة والطائرة ) لايمكن إيقافها عندها لمع بريق في عينيه وابتسم وقال صحيح وابتسم وشكرني


عندها علمت انه فهم السألة ولن ينساها أبداً


مرة أخر كنت في المكتب وأتاني تليفون من عميل وصديق لقد سألني عن العطور والبخور في رمضان هل هو مفطر أم لا ؟


فأجبته أنه غير مفطر ولكنه لم يبد عليه الاقتناع أو الاطمئنان


هنا وجب استعمال القياسة ( العقل ) لتقريب وتفهيم الحكم


قلت له أرأيت ربة البيت وهي تطبخ طعامها هل تشم الطعام ؟


قال نعم


قلت له هل شمها لرائحة الطعام يفطر ؟


قال لا


قلت له ما الفرق ؟


قال لا يوجد فرق وهنا تهللت أسارير وجهه بدا ذلك من صوته وانحلت المشكلة ولن يسأل هذا السؤال مرة أخري علي الاطلاق


سؤال ثالث وكان السائل استاذ فيالجامعة وهو عميل وصديق لي


فقال لي لدي الاسطوانات (اسطوانات الكمبيوتر ) التي مسجل عليها القرآن واحياناً أريد التخلص من الاسطوانة ولكني أتحرج من رميها لما بها من قرآن


عندها قلت له لو خربشت سطحها خربوش بسيط فلن يستطيع مشغل الاسطوانات قراءتها لذا عندها لن يكون عليها قرآن لأنها تلفت والآن يمكنك رميها وأنت خالي البال من إثم أو ذب فعجبته الفتوي وأظنه عمل هو الاخر بها وحين راجعت أحد شيوخي في المسألة فقال لقد أبدعت في الإجابة
الشاهد من تلك الأسئلة أن الفقه بسيط وليس طلاسم وحين تجيب أحد لتفهمه لا لتعرفه الحكم تنحل المسأله ولا يسأل عنها بعد ذلك بل يعلمها هو لغيره فينتشر العلم ،

About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية