الثلاثاء، 30 يونيو 2009

البيان الرأسمالي

البيان الرأسمالي

البيان الرأسمالي هو عنوان النيوز ويك الطبعة العربية آخر عدد (470 23 يونيو 2009)

وهو مقال بقلم فريد زكريا

المقال جيد أنقل لكم منه أولا تلك الفقرات

يجب أن تكون تحركات الحكومة في الاتجاه المعاكس للدورة الاقتصادية أي أنها يجب أن تعمل علي إبطاء النمو في أوقات الازدهار يرفع بنك الاحتياطي الفيدرالي معدلات الفائدة ويفرض علي البنوك أن يكون لديها رؤوس أموال أكثر وديون أقل

....

هذا ما فعلته الصين و الهند عام 2007 عندما كان اقتصادهما يزدهران في ذروة هذا الازدهار تراجع الاستهلاك في الهند كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي

وفي الولايات المتحدة حصل العكس فقد ارتفع الاستهلاك من 67 % إلي 73% من الناتج المحلي الاجمالي وأشاد الرؤساء وأعضاء الكونغرس بفضائل امتلاك الجميع لمنازل ....

منذ رئاسة رونالد ريجان استهلك الامريكيون استهلك الامريكيون أكثر مما ينتجون وعوضوا الفارق من خلال الاقتراض هذا ينطبق علي الافراد والاخطر من ذلك أنه ينطبق علي الحكومات علي كل المستويات ...

لا يمكن للنظام أن يفرض حلولا مؤلمة قصيرة الأمد لتحقيق مكاسب علي المدي الطويل
طوال 20 سنة تم تجاهل معظم المشاكل البنيوية الأكثر خطورة : نظام الضمان الاجتماعي والرعاية الصحية والهجرة وفي حين أن المشكلة حادة في أمريكا ، فإن أوروبا واليابان تواجهان الكثير من الصعوبات نفسها ،

جرأة الحكومة الامريكية الآن جديرة بالثناء لكنها تتمثل في إنفاق المال وفي غضون بضع سنوات عندما تستحق الفواتير ويتوجب علي الكونغرس إقرار تخفيضات كبيرة في الإنفاق فضلا عن زيادة الضرائب (ليس فقط علي الاغنياء) عندئذ سنري إن تغيرت الأمور حقا

لجأت الدول والحكومات إلي الاستثمار الأكثر أمانا الذي تعرفه وهو الديون الحكومية الامريكية شراء هذه الديون أدي إلي تخفيض معدل الفائدة الذي تقدمه واشنطون مما سهل الحصول علي قروض في أمريكا هذه الاموال الفائضة في العالم مولت الامريكيين في نشاطهم المفضل : التسوق
.....

ثمة حاجة إلي المزيد من التنظيم الذاتي ، ليس فقط في وول ستريت بل أيضا في الكونغرس الامريكي ، تتوفر لدينا دلائل علي عدم أخلاقية السياسيين ، عندما يتبين أنهم متورطون في فضائح جنسية ، لكنهم في الوقت نفسه يزيدون الدين الوطني ثلاثة أضعاف ويثرون أصدقائهم في مجموعات الضغط

نحن في وسط أزمة كبيرة واللائمة تقع علي الجميع ويجب إصلاح الكثير من الأمور بدءا من النظام الدولي وصولا إلي الحكومات الوطنية والشركات الخاصة ، لكن في الصميم هناك حاجة إلي إصلاح أعمق في داخلنا وإلي تحكيم الضمير بكل بساطة ،

نقطتان وخط

نقطتان وخط

أوقات كثيرة يتملكني الخوف و يعتصرني القلق و يحيط بي الاحباط من كل جانب ، تجاه المستقبل هل ممكن أن نتغير ؟؟؟
هل ممكن أن نكون ما نريده ؟؟
...
لكي أتمكن من الإجابة علي هذا السؤال خرجت إلي خارج هذا الاطار الاسود الذي يحيط بالارادة والطموح لأنظر إلي الواقع ومنه أتطلع إلي المستقبل

هناك نقطتان نقطة تمثل ما نحن عليه تمثل أين نقف تمثل حاضرنا والنقطة الأخري تمثل ما نرغب فيه تمثل ما نصبو إليه تمثل مستقبلنا
بين هذه النقطة وتلك خط ، خط واصل بين النقطتين يصل الحاضر بالمستقبل ، يصل مانحن عليه بما نصبو إليه ، يمثل خط التغيير ، ولكن هل خط التغيير خطا مستيقماً ؟؟
لا ليس خطاً مستقيما بل خط منحني وتلك الانحاءات التي يسلكها الخط تمثل التحديات والعقبات والمعوقات التي تعترض طريقنا تجاه المستقبل الذي نرجوه
فوجود عقبات وعراقيل في الطريق للتغيير لا يعني أننا لا نتغير ولن نتغير لا بل أدل دليل علي التغيير هذه التعرجات وتلك المنحيات علي خط التغيير

عندما ننسي من نحن وننسي ما لدينا ونفكر فيما ينقصنا عندها يتملكنا الاحباط ويحيط بنا القلق

فالتغيير يبدأ حين تدرك ما لديك فعلا ومايمكنك فعله وليس العكس ، ولكن حين تبدأ في استخدامه بفاعلية وصدق وإخلاص وعزيمة

فالسؤال الذي يجب توجيهه لإنفسنا ليل نهار ماذا أستطيع أن أفعل ؟؟؟
منطلقا بما لديك




الاثنين، 22 يونيو 2009

ثقافات تلوث المجتمع - الاستخفاف

ثقافات تلوث المجتمع - الاستخفاف

قال الله تعالي عن فرعون : " فاستخف قومه فأطاعوه ، إنهم كانوا قوما فاسقين "

فالاستخفاف هي التحدث بلغة الاستهبال علي اعتبار ان المتحدث إليه أو المستمع لاوزن له ولا قيمة ولا عقل ولا بصيرة


وحين تنظر إلي حوارات السادة المسؤولين من أكبر مسؤول إلي أصغرهم ومن أقصرهم إلي أطولهم تجد الاستخفاف في الصورة الخام المركز

فمنذ فترة تم بناء جراج بجوار المحطة تكلف بناءه عدة ملايين من الاموال العامة أموال الغلابة ، أموال الشعب المطحون ، تُري هل كان أمر بناء جراج في تلك المنطقة أمر مدروس أم أننا أمة أمية ، والأمية هنا هي أمة المسؤولين إذا أحسنا الظن في النوايا

تم البناء 6 أدوار حاجة شرحة وبرحة وتسر القلب الحزين

وبعدما انصرفت الملايين وارتفعت الادوار الستة نفاجيء بكلام عريض لمسؤل طويل يقول إن 6 أدوار لا تتناسب مع الشكل التاريخي للمنطقة طيب هو حد كان ضربكوا علي إيديكوا لبناءه 6 أدوار لا أعرف

طيب إيه المطلوب هنهد دورين ويبقي 4 أدوار
حصلت ضجة علي المال السايب اللي بيتصرف في البناء ثم نهد وكأنه مال حرام مش مال شعب غلبان
وكان المسؤول متعجب من الضجة علي هد الدورين وقال تكلفة هد الدورين 6 مليون جنيه بس

أهو ده استخفاف

علي فكرة المبني كله اتهد !!!!!!!

لم يعد الاستخفاف حاصل من الملوك والرؤساء والمسؤولين
بل أصبح يصدر من الكل

فالمجتمع كله يمارس الاستخفاف وهو يمارس الاستخفاف ويبتز به الاموال

مرة كنت في الصيدلية لشراء قطرة وكان ثمنها حوالي 2 جنية ولكن الصيدلي اعطاني نوع ثان فقلت له ليس هذا ما أريده قال دي ثمنها 2 جنيه

هذا استخفاف
المفروض أخدها وارميها طالماثمنها 2 جنيه بس و ليس عنده النوع الذي أريده وهذا ثمن رخيص 2 جنيه فقط

من الاستخفاف اعلانات اليومين دول مثل صيف السنة دي وسدد علي عشر سنين

ومن الاستخفاف إعلان لحبوب للصداع يقول فيها المعلن إنه طبيب وبتفيده يبقي أكيد هتفيدك كونه طبيب لا يعني أنه طالما استفاد من دواء أنه سيكون أكثر فائدة لك

ومن الاستخفاف أفلام الهبل في الجبل الذي تعج بها السينما المصرية واحد له عضلات راحوا عملين له فيلم وسموه علقة موت
وواحد يجيد دور العبيط نزلت له سلسلة أفلام العبيط والاهبل والاهطل والمخبول والمسطول وهكذا ومازالت تتوالي باقي السلسلة


ومن الاستخفاف الدعاية الامريكية للحرب علي العراق أو افغانستان أو أي بلد آخر
بل الدعاية الامريكية خاصة والغربية عامة لكل أعمالها هو استخفاف ظاهر ، واستفزاز

ومن الاستخفاف تزوير إرادة الشعوب سواء في انتخابات أو في مواقف تجاه قضية معينة مثل تجاهل إرادة الشعوب في الحرب علي غزة
بل إحتلال فلسطين بوعود إنجليزية ثم برعاية أمريكية هو من الاستخفاف واستهبال واستعباط

ومن الاستخفاف الهوس المرضي الذي تثيره إعلانات المنظفات بأن كل مكان به جراثيم جراثيم لازم تستخدم المنظفات الخاصة بهم

ومن الاستخفاف انفلونزا الخنازير وانفلونزا الطيور وما شابه ذلك
خايفين الفيروس أو الميكروب يتحور ولا يدرون أن الانسان من فضل الله ورحمته قادر علي التكيف والمقاومة لأي فيرس فالجسم البشري له إمكانيات وقدرات لا يعرفها إلا رب البشر الذي خلقه لغاية وجعله في الأرض خليفة ومنحه كل مقومات الخلافة والبقاء علي هذه الارض حتي يأذن الله بالساعة وهذه لا مرد لها من أمر الله

ومن الاستخفاف عمل الصحافة والمذيعين وأقربها الاشاعة التي لاكتها ألسنة المذيعين عن المنتخب الوطني في جنوب أفريقيا في حين يشهد القاصي والداني لكثير من أفراد المنتخب الوطني بالتدين

فالكل يمارس الاستخفاف وعليك أنت وحدك أن توقف ذلك لا تجعل أحد يستخف بعقلك ووعيك وذاتك ، وكل من يمارس الاستخفاف بك عليك أن توقفه عند حده وتبيين له حدوده

الأحد، 21 يونيو 2009

العودة إلي المنفي

العودة إلي المنفي
هي رواية لأبو المعاطي أبو النجا
تقع في 400 صفحة تقريبا
وتباع بثلاث جنيهات طبعة مهرجان القراءة للجميع 2008

من تقدير الله إن هذه هي آخر كتاب قرأته قبل البحث عن هوية
وهي تتحدث عن عبد الله نديم خطيب الثورة العرابية
وبعد مرور أكثر من 100 عام تُري ماذا تغير
إن الألم والحسرة لتعتصرني وأنا أجد أن الحال كما هو منذ أكثر من قرن ولكن الألفاظ تغيرت

بالأمس كان هناك خديوي يحكم البلاد لحساب الخواجات وتقف الاساطيل (الانجليزية والفرنسية ) في مياه البحر الأبيض المتوسط لحماية مصالحها التي يرعاها لها حكومة الخديوي
بدعوي حفظ النظام وحماية الحكومة الشرعية
ولا أدري أي شرعية

وهذا حال العالم العربي والاسلامي اليوم من شرقه إلي غربه

وحين تأتي إنتخابات تقول بعدم شرعية هؤلاء وأنهم خونة يحكمون البلاد لمصلحة الغرب الكافر الحاقد
عندها تتهاوي الحجج ويسفر الغرب عن وجهه القبيح ولكن أين الشعوب مازالت تغط في نوم عميق
وما أحداث الجزائر وانتصارات جبهة التحرير ببعيد

فرحم الله عرابي ورحم الله عبد الله النديم

وقبل أن أرحل تاركا خلفي تلك الرواية بأحداثها وأحاديثها أنقل لكم هذه الجمل

كان بلنت يردد أن لاشيء يمنع الإنجليز أو غيرهم من التدخل العسكري مثل تأكدهم من أنهم سيواجهون شعباً ثائراً ومستعدا للدفاع عن كل شبر من أرضه


الحرية لا وطن لها إنها سر تبعثه الخواطر فتحرك به الدماء وتوجه به الهمم إلي أعالي الأمور ، ولا يقوم بهذا السر في كل أمة إلا رجال العزائم ، يقطعون العقبات بالصبر علي المشاق وما أعمالهم إلا شرارة تعلق بكبريت طباع الأمم فيعلو بها لهيب يشم رائحته القريب ، ويري ضوءه البعيد

لماذا تنكر علينا أوروبا ما تراه سر تقدمها ، بل ما معني التقدم وماهي المسألة ؟

حين يسقط كل اختيار وكل احتمال تصبح فجأة إنسانا آخر ، وبقوة لم تعرفها طوال حياتك تواجه هذا الشيء لا تخافه وفي 11 يوليو 1882 واجهت مصر كلها هذا الشيء ففي صباح ذلك اليوم أطلق الاسطول الانجليزي مدافعه علي مدينة الاسكندرية

لقد أطلق الاسطول الانجليزي أثر قصة سخيفة من قصص التاريخ التي لاتنسي رغم سخفها حيث زعم قائد الاسطول الانجليزي أن مصر تقوم بتعزيز طوابيها في الاسكندرية وإن هذا يعتبر تحرشا بالاسطول الانجليزي وتهديدا لسلامته ويطلب إزالة المدافع الجديدة أو تسليم الطوابي لرجال الاسطول أو يقوم الاسطول بضرب الطوابي واحتلالها

كان الانجليز يزعمون أنهم لا يحاربون مصر ، بل يحابون الجند المتمردين علي الحاكم الشرعي

لماذا نترك المبادرة للعدو؟؟؟؟ كان للحرب منطقها وللسياسة منطق آخر

وكان مثلهم يعاني من جراح لا تنزف دما بل تنزف أملا في لون الجراح

من قال إن الظلام يأتي في الليل ؟ ولمن تضيئ كل هذه النجوم ؟ ولماذا يغمض الناس عيونهم كلما فتح الليل عيونه

شيئ واحد ظل يقلق الحكومة ويريح الشعب ذلك هو فشل الحكومة في القبض علي نديم كان ذلك هو فشل الحكومة الوحيد وانتصار الشعب الوحيد كذلك !

الانجليز سرحوا الجيش ورجالهم في كل وزارة وإدارة (ألم تفعل أمريكا المثل بالعراق!!!)

حين تم العفو عن نديم بعد القبض عليه أخذ يفكر ويقول كانت الحرية أملا ، والآن أصبحت مشكلة ! ولكن كيف يكون المرء حراً في وطن مستعبد

وأوروبا التي كانت تتسلل إلي مصر خلف القروض وفوق مراكب التجارة وداخل صندوق الدين ، اختصرت في دولة واحدة هي انجلترا

وعادت الجموع (جموع الثورة) كما بدأت مجرد شراذم تسحقها قبضة الحياة اليومية في الحقول والدكاكين والمشاغل

الشجاعة كالجبن كلاهما مرض اجتماعي شديد العدوي


التقليد في ذاته ليس خطأ ، بل هو أساس التطور الناجم عن الاختلاط بين الأمم ، لكن المشكلة هي ماذا نقلد ؟ كيف نختار ما يلائم ظروفنا ، ما يساعدنا علي التقدم .

التقدم دائما نتيجة جهد جماعي وتجميعي وليس وقفا علي أحد

فالعلم يحتاج إلي المال والمال يحتاج إلي العمل والعمل بدوره يحتاج إلي العلم ليطوره وإلي قانون لينظمه وإلي حرية لتمده بروح الخلق والإبداع

دخلت انجلترا لتأييد الخديو ووضع حكومة ثابته كمنشورها الدولي ، ولم تقل يومها إنها دخلت بقصد الاستيلاء علي بلادنا ، وعللت الجلاء يإتمام ما دخلت من أجله

في وصف السلطان عبد الحميد كان رجلا ذكيا إلي حد العبقرية ، ومتخلفا إلي حد الجمود والسخف ومثل هذا الازدواج الغريب يحدث أحيانا حين يقترن الذكاء بالسلطة فيستغني بها عن العلم والثقافة.

ورجل هذا شأنه يصبح عبئا ثقيلا علي الحياة ، ذلك أن الشعوب تعاني من ذكائه وتخلفه معا ، فذكاؤه لا يثمر سوي التفوق في الخداع والتزييف ، وتخلفه يسمح لمن هم علي شاكلته أن يجدوا في حاشيته أرفع مكان وأن يجدوا من النفاق أبرع وسيلة وفي حاشيته حرب لا تهدأ بين من هم علي شاكلته ، ومن ليسوا كذلك ومن سوء حظ الشعوب أن يكسب هذه الحرب من هم علي شاكلة السلطان

الفقر الحقيقي هو الذي يصيب عقول الناس وإرادتهم

الفقر الحقيقي هو الذي يصيب عقول الناس وإرادتهم


البحث عن هوية

البحث عن هوية

حين انتهيت من رواية البحث عن هوية لمحمد زهرة ومطبوعة عام 1982
أحسست بوخز في ضميري وألم في صدري ودموع غزيرة تقف وراء محاجري ،
البحث عن هوية تتحدث عن إمرأة فلسطينية اسمها عائدة تغضب من زوجها لسوء معاملتها فتهجره ولكنها لا تدري أين تذهب ، من خلالها وخلال ما تلاقي في طريقها يعرض الكاتب المآساة الفلسيطينية قصة شعب يجوع ويعري ويشرد من أجل ماذا ؟؟؟؟
يجوع ويعري من أجل إرادة الغرب إقامة دولة علي أراضيه لليهود
هذا هو الغرب الزاعم أن للإنسان حقوق، الزاعم أنه متحضر وأنه متقدم ، في أي شيئ متقدم سوي أساليب السرقة والنصب والاحتيال ، لا نعرف له تاريخ غير إبادة الشعوب وإحتلالها لكي يرفل هو في النعيم

في أحد تلك المواقف التي تشهدها عائدة في صراعها مع طلال هذا الشاب الماجن الذي أرادها علي نفسها ولكنها قاومته مقاومة الفلسطينية البطلة حتي أخذت منه خنجره وهددته به عندها ولي هارباً
هنا تقول جوجو المرأة العفنة لطلال لقد أخذت هويتك حين أخذت سلاحك
نعم حين يكون بيديك سلاحا تستطيع عندئذ أن تحتفظ بهويتك
لذا هم اليوم يحاربون حرب لا هوادة فيها من أجل عدم حصول الدول التي لها هوية مستقلة وواضحة وليست ذنب أوتابع لغيرها أن تمتلك سلاحا تحافظ به علي هويتها
وفي كل موقف من المواقف التي وقعت في عائدة كان هناك مخرج ولكن علينا عدم الاستسلام والبحث عن المخرج

حين يحكي الكاتب عن حال الصبية الفلسطنيين وحالهم شعرت بغصة في حلقي لتركنا لهم علي تلك الحال كما شعرت بالفخر بهم فهم والله لمصدر فخر لتلك الأمة التي طال رقادها وقد آن أوان استيقاظها فلترقبوا لحظات الانتفاضة

ونحن في مثل تلك الأيام نحضر لمؤتمر لإعادة إعمار غزة في تركيا أنظر واتعجب من حال الأمة والدول ورؤسائها والشعوب أيضاً

لقد تحول العالم العربي والاسلامي إلي سماسرة كل يسعي لعمولة فيما يسمي بعملية السلام أو القضية الفلسطينية

هناك حكومات وأنظمة مبرر وجودها في المنطقة هي هذه السمسرة فإلي الله أشكو بثي وحزني علي أمة يتحكم فيها سماسرة

الأربعاء، 17 يونيو 2009

مقدمة البحث عن هوية

هنا علي صدوركم باقون كالجدار

وفي حلوقكم

كقطعة الزجاج .. كالصبار

وفي عيونكم

زوبعة من نار

هنا علي صدوركم باقون كالجدار

نجوع ، نعري ، نتحدي

ننشد الأشعار

ونملأ الشوارع الغضاب بالمظاهرات

ونملأ السجون كبرياء

ونصنع الأطفال جيلاً ناقماً

وراء جيل

كأننا عشرون مستحيل

في اللد والرملة والجليل

مقدمة رواية البحث عن هوية لمحمد زهرة

الثلاثاء، 16 يونيو 2009

ثقافات تلوث المجتمع - الابتزاز

ثقافات تلوث المجتمع - الابتزاز

الابتزاز هو عنوان العصر

مسلسلات الابتزاز كل يوم حلقة
الحلقة الأولي

سؤال حلقة الابتزاز اليوم هو 1 + 1 يساوي كام
اللي يعرف يتصل علي رقم 123456788
أو يبعت sms علي رقم 12345

وهيكسب 1000 دولار أسبوعيا

الحلقة الثانية

سؤال حلقة الابتزاز اليوم هو 2 + 2 يساوي كام
اللي يعرف يتصل علي رقم 123456788
أو يبعت sms علي رقم 12345
وهيكسب 5000 جنيه أسبوعياً

وهكذا تكتمل مسلسلات الابتزاز والنصب والسرقة من أموال السذج والمغفلين ولا بأس أن يأخذ أحد المغفلين 1000 دولار أو 5000 جنيه مادام هناك مغفلين كثير سيبعتون ملايين الجنيهات لهؤلاء النصابين

ولي أن أسأل أليس هذا قمار ، ما الفرق بين اليانصيب المحرم والقمار المحرم شرعاً وبيبن تلك الاساليب الملتوية في سرقة الناس وسرقة الوطن وتأخير تقدم المسلمين بإنفاق أموالهم في مثل تلك المسابقات والسعي وراء هذا الدجل

علي مشايخنا وعلمائنا وعلي الأزهر بعلمائه الأجلاء أن يفتي ويبين حكم الله ورسوله في مثل تلك الاساليب الرخيصة والطرق الملتوية في النصب والدجل والسرقة والقمار

ومثلها أبعث رسالة فيها حلم ونحن نحقق لك حلمك

أو بعت رسالة فيها هامر تأخد شاكوش علي دماغك قصدي تأخذ عربية هامر أو أو ....

مئات العبارات والطريقة واحدة والمعني واحد نصب في نصب ودجل في دجل وسرقة في سرقة

ومن الابتزاز والسرقة هي قيام أفراد أو هيئات باعلان عن وظائف وأن الاستمارة ب 40 أو 50 جنيه يذهب شباب بالآلاف ويملأ الاستمارة بعد ما يدفع ثمنها ولا هناك شغل ولا يحزنون بل الموضوع كله نصب ، ومن العجيب ولا مش عجيب ولا حاجة أن تجد هيئات رسمية حكومية تمارس نفس السلوك وهذا سر انتشار هذه الاساليب

الكل عايز يهبش ولا يدري أنه يأكل حرام وإنما يدخل في بطنه من هذه الاساليب إلا النار سواء كان منظم لهذه المسائل أو متسابق بإرسال sms أو ما شابه

ولي أن أضم صوتي لصوت هذه الحملة المباركة وهي هل أكلك حلال؟؟؟؟؟؟
ولكني أوسع الدائرة وأقول لكل من يروج للقمار وللإسراف في استهلاك مالا فائدة منه مثل إعلانات اتكلم براحتك قول اللي انت عايزه تم تم ترالم ترالم كل هذا هل أكلك حلال؟؟؟

وهنا روابط لبعض مشاهد الفيدو لأكلك حلال

أرجوا أن نشاهدها مرات كثيرة وأن ننشرها ففي نشرها الخير الكثير والله المستعان

عن الرشوة

http://www.4shared.com/file/112085040/fb69db13/_online.html


ضمير الطبيب

http://www.4shared.com/file/112080548/c4a761f8/_online.html


ضمير المعلم

http://www.4shared.com/file/112087234/1ac89528/_online.html


تأدية الحقوق لأصحابها

http://www.4shared.com/file/112082802/e2cf163a/___online.html

الاثنين، 15 يونيو 2009

ثقافات تلوث المجتمع - البقشيش

ثقافات تلوث المجتمع

ثقافة البقشيش
ثقافة الابتزاز
ثقافة الاستخفاف

هذه ثلاث ثقافات تمثل سلوك أغلب الناس والهيئات والجهات مما جعل من الوطن جحيم مستعر ومن الحياة كابوس مزعج ولا يستقيم الامر ولا ينهض الوطن حتي تتلاشي مثل تلك الاشياء بل علي العكس يجب أن تنتشر ثقافات معاكسة لذلك تماما

البقشيش :
هو جزء من النقود يُعطي زائد عن ثمن الشيئ أو الخدمة المقدمة مقابل الحصول علي خدمة مميزة هذا هو البقشيش
تعطيه وأنت سمح النفس مسرور لأنك قد أخذت معاملة جيدة وخدمة ممتازة ، ولكننا اليوم نجد البقشيش شيئ آخر تماما تعالوا ننظر علي مجموعة من المواقف التي حدثت لي وتحدث كل يوم

كنت في يوم في تكنولوجي مول جالس مع أحد أصدقائي فقال أنا هاعزمك علي أكلة سمك فتمنعت ولكن تحت إصراره وافقت فطلب أكلة السمك وبعد ساعة ، ساعة إلا ربع أتانا السمك بيه وقبل أن يأتي أتصل عدة مرات بالمطعم يقول المطعم أن الرجل علي وصول

وبعد ساعة من الطلب جاء السمك بارد متأخر ثم الرجل وهو بيحاسب سأله صديقي كم الحساب فكان الحساب به كسر (خدمة التوصيل جزء من الحساب ) صاحبنا من أتانا بالسمك البارد أخذ يتعامل مع النقود متجاهلا الكسر علي إنه بقشيش ولكن صديقي لم يعجبه هذا التصرف ناهيك عن سوء الخدمة فقال له الباقي وأخذ باقي الفلوس ولم يعطه قرش واحد بقشيش

هنا الرجل لم يقدم خدمة جيدة بل خدمة سيئة جداً كما أنه تصرف بسوء أدب فهو يري أن الكسر حقه في النقود سواء عجبتك الخدمة أم لا تعجبك

هناك في أحد السوبر ماركت الذي أتردد عليه أحد الذين يقومون بتعبئة المواد المشتراه في أكياس رجل كبير علي مثل تلك الشغلة فكنت عندما أذهب إلي الكاشير أقف علي ماكينة الكاشير التي يقف بجوارها متعمدا لأعطي له بقشيش جرت هذه العادة وفي يوم لم أقف علي ماكينة الكاشير التي يقف وراءها بل كان هناك صبي صغير يكيس لي مشترياتي فإذا بهذا الرجل يأتي بسرعة ويعنف الولد الصغير ويضربه علي رأسه بطريقة مزرية ويقول له مش هتشتغل ياد بضمير ففزعني كما فزع الغلام هذا من أجل البقشيش فجزعت نفسي منه وأعطيت الغلام بقشيش ولم أعطه شيئاً ومن يومها أتجنبه ولا أعطيه شيئاً

في يوم من عدة سنوات كنت راكب تاكسي في الزمالك وكانت تركب بالخلف سيدة شكلها خواجية هكذا ظننت حتي تبين من كلامها أنها مصرية ولكنها كانت مقيمة في فرنسا من 20 أو ثلاثين سنة وإنها من زمان لم تأتي إلي مصر

وبعد أن أوصلها سائق التاكسي وأعطته الأجرة فقال لها مافيش تيبسي (tips) فقالت له تبيسي كولا وأخذت تضحك ( فعلا مصرية رغم مرور الزمن )

في سوبر ماركت في طنطا هناك رجل عندما أدخل ألاقيه شايل مشترياتي ويصحبني وكأنه مرشد سياحي داخل السوبر ماركت فكنت أُحرج منه وفي نهاية الجولة السياحية داخل السوبر ماركت أعطية بقشيش
وفي يوم حكت لي زوجتي أنها ذهبت لهذا السوبر ماركت ولكنها لم تعطي لهذا الرجل بقشيش في المرة التالية لها للتسوق من هذا السوبر ماركت الرجل تجاهلها تجاهل تام كزبونة للمحل وأخذت تقول له أريد كذا فتشاغل عنها كأنه لا يراها وهو يقف علي صنف الجبنة
كنت مرة راكب تاكسي في طنطا قلت له المحطة وبعدها أشار له إثنين ميدان إسكندرية فلم يأخذهما معه فسألته لماذ لم يأخذهما معه فبرر لي سبب ذلك وقال لي لو لم يأت زبون آخر المحطة دخولي المحطة بك وحدك مكسب كبير فمن المحطة استطيع أن أجد أكثر من زبون فعجبني كلامه وطريقة تفكيره فقال لي أنا أجلس علي الطارة منذ فترة ومركز في شغلي وبعد فترة جاء زبون تاني للمحطة فتبسم وتبسمت وحين نزولي أعطيت له أجرته وزدت عليها لما عجبني من طريقة تفكيره فشكرني فقد عرف لماذا أعطيته بقشيش

كنت مرة باحجز للسفر للقاهرة وكنت باحجز للأولاد معي فقلت له عايز الكراسي جنب بعض ، فقال لي صعب قوي بس هزبط لك التذاكر وبعدما أعطاني التذاكر وجدته خنصر جنيه بقشيش إجباري عشان أعطاني كرسيين أو ثلاث جنب بعض
وحجز التذاكر منذ فترة كان جحيم كل راجل من دول حاطتت دفتر قدامه معونة الشتاء وعمال يحمل معونة الشتاء إجباري علي التذاكر ، وللعلم معونة الشتاء بتحمل علي التذاكر إجباري في فترة محددة ولمدة محددة وبقيمة بسيطة وبيكون مكتوب ما يفيد ذلك علي الزجاج الموجود أمام قاطع التذاكر ، ولكن هؤلاء جعلوها فردة أو إتاوة أو إستغلال لجهل الناس ، فكنت كلما ذهبت أحجز أتخانق ولا أدفع تلك الاتاوة والفردة
وكان يعكنن علي أن أرسل أحد يحجز لي فيقول لي أنهم أخذوا منه معونة وأعطوه ورقة بذلك

الآن الوضع تحسن نسبيا فمن يفعل ذلك اليوم يستخفي وبيكون له طلة في الزبون ، كما إنني أعطية علي قد التذكرة فقط

منذ سنوات كنت أعمل في المهندسين وكنا بنحب بعد الغذاء أو العشاء نطلب المالكي وكان طلبي المفضل آيس كريم بالفروت سلاط ، وكان يتأخر الطلب وفي مرة زهقنا من التأخير فقال لطفي الذي يطلب لنا للموصل لن أعطيك بقشيش لأنك بتتأخر

جميل أن تعطي بقشيش ولكن لا تعطيه إلا لمن يقدم لك خدمة ممتازة ويبش لك وجهه وحين لا تُعطي أحد بقشيش بين له أنه بسبب سوء الخدمة التي تلاقيها ، فكثير من الأحيان يظن الموصل أنك بخيل ولا يدري أنه هو السبب


الأحد، 14 يونيو 2009

القرآن mp3 للتحميل بالتورنت ل51 قاريئ

يمكن تحميل المصاحف التالية كاملة بواسطة تقنية التورنت.
م
اسم القارئ
جودة الملفات
حجم المصحف كاملا
1
عبدالباسط عبدالصمد ( مرتل)
192 بت
2.51 GB
2
عبدالباسط عبدالصمد ( مجود )
24 بت (الصوت صافي جدا)
526.05 MB
3
أحمد العجمي
160 بت
1.78 GB
4
سعد الغامدي
256 بت
2.66 GB
5
مشاري العفاسي
128 بت
1.61 GB
6
سعود الشريم
128 بت
0.98 GB
7
شيخ أبو بكر الشاطري
128 بت
1.39 GB
8
عبدالعزيز الأحمد
192 بت
1.58 GB
9
عبدالله بصفر
128 بت
1.37 GB
10
العيون الكوشي
128 بت
1.43 GB
11
محمد الطبلاوي
128 بت
1.59 GB
12
صلاح البدير
192 بت
1.66 GB
13
القارئ ياسين
64 بت (الصوت صافي جدا)
678.64 MB
14
ابراهيم الاخضر
48 بت (الصوت صافي جدا)
691.68 MB
15
نبيل الرفاعي
224 بت
1.57 GB
16
توفيق الصايغ
128 بت
1.34 GB
17
صلاح بو خاطر
128 بت
1.27 GB
18
سهل ياسين
128 بت
1.30 GB
19
فارس عباد
254 بت
1.43 GB
20
عماد زهير حافظ
48 بت (الصوت صافي جدا)
596.24 MB
21
أحمد صابر
32 بت (الصوت صافي جدا)
360.20 MB
22
عبدالرشيد صوفي ( حمزة عن خلف)
128 بت
1.42 GB
23
عبدالرشيد صوفي ( السوسي عن أبي عمرو )
128 بت
1.88 GB
24
عبدالودود حنيف
128 بت
0.98 GB
25
عبدالله خياط
128 بت
1.05 GB
26
عبدالباسط عبدالصمد (ورش عن نافع)
128 بت
1.86 GB
27
عبدالبارئ الثبيتي
192 بت
1.59 GB
28
ماهر المعيقلي
128 بت
1.2 GB
29
محمد أيوب
48 بت (الصوت صافي جدا)
669.50 MB
30
علي الحذيفي
48 بت (الصوت صافي جدا)
620.76 MB
31
محمود علي البنا
128 بت
1.45 GB
32
محمود علي البنا ( مجود )
128 بت
3.64 GB
33
مصطفى رعد العزاوي
128 بت
1.36 GB
34
محمد صديق المنشاوي ( مجود)
128 بت
4.75 GB
35
محمود خليل الحصري
128 بت
2.29 GB
36
عبدالرحمن السديس
128 بت
1.14 GB
37
محمد جبريل
128 بت
1.33 GB
38
عادل الكلباني
64 بت
632 MB
30
عبدالمحسن القاسم
128 بت
868 MB
40
خالد القحطاني
128 بت
1.48 GB
41
محمد المحيسني
128 بت
1.63 GB
42
زكي داغستاني
192 بت
2.03 GB
43
جمال شاكر عبدالله
64 بت
618 MB
44
محمود خليل الحصري ( مجود )
40 بت
1.04 GB
45
محمود خليل الحصري ( ورش )
16 بت
306 MB
46
محمد صديق المنشاوي ( مرتل )
128 بت
1.55 GB
47
محمد عبدالكريم
128 بت
1.23 GB
48
القراء الماليزيون ( 14 قارئ من دولة ماليزيا)
128 بت
683.51 MB
49
علي جابر
128 بت
558.26 MB
50
مصطفى اللاهوني
48 بت
558.26 MB
51
مصطفى اسماعيل
48 بت
621.26 MB
ملف التحميل
ملف مضغوط به ملفات تورنت لكل قاريئ علي حدة

الأحد، 7 يونيو 2009

أمريكا والعالم في عصر أوباما

أمريكا والعالم في عصر أوباما

قبل زيارة أوباما لمصر بأيام ظهرت صورة الرئيس أوباما علي غلاف أحد المجلات الأمريكية وهو يرتدي لباس البحر ( المايوه ) وقد أظهرت الصوره قوامه الممشوق

لماذا زيارة أوباما لمصر وللسعودية ولماذا الخطاب الموجه للأمة العربية والاسلامية ، ولماذا هذه البوروبجاندة الامريكية في العصرالاوبامي

لماذا تحتاج أمريكا لمثل هذا الخطاب ولمثل تلك الزيارة ؟؟؟؟

هذا السؤال لم يُطرح وهو أهم سؤال في رأيي ومن خلاله يمكننا رؤية الزيارة وأهدافها بوضوح

أعود لما سبق ونوهت به من صورة الرئيس بالمايوه علي غلاف إحدي المجلات الأمريكية

يأتي عصر أوباما وقد تحول الحلم الأمريكي الذي كان يخلب ألباب الشعوب إلي كابوس مزعج يستعيذ منه القاصي والداني ، لذا تجد أوباما أو عصره هي محاولة لترميم الحلم الأمريكي وليس هذا للعرب أو المسلمين فقط بل للعالم أجمع بل هي محاولة لإعادة الثقة في الحلم الأمريكي لدي المواطن الأمريكي نفسه الذي أستيقظ ذات صباح وقد وجد نفسه مهددا بترك مسكنه وترك عمله فيما يسمي بالازمة الاقتصادية العالمية ، وها هي أكبر شركاتهم تباع وقد أفلست أكبركيانات إقتصادية أو مالية
فأمريكا تمر بمرحلة خطيرة في تاريخها ، وهذا قاله بوش نفسه في آخر عهده حين فرقعت الأزمة الاقتصادية في آخر عهده فحذر من فقد الثقة في المباديئ الامريكية التي قامت عليها أمتهم

ومن لزوم إعادة الحلم خطب ود الجميع وأنبه إن علاقة أوباما الخارجية تخدمه أيضا عنده في الداخل ، وكان من أسرار الهيمنة الامريكية السابقة وسر من أسرار قوتهم هي إعجاب الشعوب بهم وها هم قد فقدوه وحصدوا البغض والضغينة

لذا ستتميز تلك الحقبة من التاريخ الامريكي في عهد أوباما إلي نبذ سياسة عنترة واللعب بذكاء ومكر شديد حتي تعيد أمريكا ما تهدم من سمعتها وسطوتها وقوتها ومنزلتها

حين نعرف ذلك يجب علينا أن نستغل تلك الاحداث فهي بمثابة هدنة من العم سام يلتقط فيها أنفاسه ويزعم فيها الحب ويخطب فيها الود

ولكن كيف نلعب بذكاء ؟؟؟ هذا هو السؤال

أمريكا تحتاج إلي تلك الهدنة وإلي تلك المهادنة كما تحتاجها معظم الشعوب التي أثقل كواهلهم الفساد والدمار خلال العقود الماضية

لذا علي الشعوب والامم أن تستيقظ من سباتها وتلتفت إلي مصالحها الوطنية و لا تتنازل عن مصالحها الاستراتيجية التي كانت دوما تفرط فيها من أجل عيون العم سام ففي الاحداث الأخيرة درس وعبرة ، فلم يستطع العم سام أن ينقذ نفسه عندما هجم الطوفان وكذلك إذا تكررت الاحداث وستتكرر فما حدث فيما يسمي بالازمة العالمية الاقتصادية مجرد إنهيار لقمة جبل الجليد أما إنهيار الجبل نفسه فأراه قادم إن لم تفق كل دوله علي حدة لمصالحها وأن تحدث تكتلات وتجمعات تقاوم إنفراد امريكا بالنفوذ والسيطرة

الأربعاء، 3 يونيو 2009

يالا نلعب

نصائح للتسوق 2

نصائح للتسوق 2

1- لا تتسوق وأنت جائع فإن هذا يؤثر علي مشترياتك ويجعلك تشتري أطعمة لو كنت شبعان ما اشتريتها
2- الاسعار دائمة التغيير إنتبه للسعر كل مرة حتي لا تصدم عند الكاشير
3- إشتري واحد وأحصل علي واحد هدية ، تلك العبارة لها أسلوبين الاسلوب الأول هي أنه يغلي سعر القطعة الاصلية وسيادتك لو لا تعرف السعر الأصلي تشرب المقلب ده ،وهذا كثيراً ما يحدث حتي في المعارض ، فلقد كنا نشهده في الكتب مراراً وتكراراً وغيرها ،
الطريقة الثانية هي فعلاً يعطيك الاثنين بسعر واحد ، ولي هنا وقفة مهمة فمعني إنه يعطيك إثنين بسعر واحدة فقط معناه إنه كان بيسرقك بيكسب أكثر من 100 % وبدل ما يقول هذه الحاجة أم 100 جنيه ب 50 جنيه فقط يعني سيادتك كان منصوب عليك في 50 جنيه ، يلجأ لحيلة خد اثنين ب 100

بحيث يحافظ علي السعر الاصلي في أي وقت يحب ينصب ، ينصب براحته ، وأنا في رأيي اللي يشتري شيء الاثنين ب100 جنيه ثم بعدها بأيام يشري الواحد بس 100 جنيه عبيط ويستاهل اللي يحصله

وطبعا هو وهو بيبيع الاثنين ب100 جنيه أيضاً كسبان
فوق بقي يا مواطن يا غلبان

4- في المنافسة الشديدة تلاقي واحد طابع ورق للعروض والخصومات ، تلاقي الثاني طابع كتالوج العروض والخصومات ، تروح تشتري العروض تلاقي البياع يقول لك خلصت ، هي إمتي خلصت إن شاء الله ، دي بقي عروض وهمية بيربطوا بيها عقول الزباين، وتلك الطريقة مستخدمه في اسواق الكمبيوتر أيضاً تروح تسأل علي صنف يكون خلصان أو مش عند تاجر من دول يقولك ده لسه خلصان وجاي بعد يومين مثلا تقوله طيب كان بكام يقول لك سعر أقل من سعر السوق بحيث يربط دماغك

أوعي تخلي حد يربط دماغك

هذا هو ديني - البركة بالشباب

هذا هو ديني – البركة بالشباب

مجموعة من المواقف التي تلخص وجهة نظر الاسلام الاخلاقية والاجتماعية في الحياة خرجت باسم هذا هو ديني ، هذه هي حياتي

وأخري بالبركة بالشباب

أردت أن أسجل إعجابي بها فجزاهم الله كل خير ، وهي من علامات التغيير القادم لا محالة ، أبشروا
فكم في الأمة من جنود وفرسان يجاهدون في الصمت ويكون علي أيديهم الخير الكثير ، كما أردت أن أسجل إعجابي أيضا بقناة الجزيرة الوثائقية فهي أكثر من رائعة وأنصح بالاكثار من رؤيتها في معظم مواضيعها لإنها تفتح العقل علي مصراعيه علي الحياة والحضارة والانسانية في شتي المجالات ومن يتابعها باستمرار يترشح في ذهنه طريقة التغيير ، والمنهج العلمي للتفكير في شتي المواضيع والمجالات

اللهم إني أسألك بأسماءك الحسني وصفاتك العلي أن تجازي كل من يساهم في نهضتنا خير الجزاء ، اللهم إنا نشهدك أنا نحبهم فيك ولا نعرفهم ولا نعرف أشخاصهم اللهم أنت تعلمهم فارزقهم جنات النعيم

البورصة المصرية ولعب التنس

البورصة المصرية ولعب التنس

بعد جلسة التداول اليوم كان فيه ماتش تنس بين لعيب تشيلي ولعيب أظنه إنجليزي إلا أن يكون المعلق غلط

الماتش كان جميل جداً وفاز اللعيب التشيلي

في الماتش كانت هناك عدة نقاط كنت أضحك عليها بصوت عالي لإنها حلوة جداً ، ولكن ما سر ضحكي بصوت عالي

سر ضحكي بصوت عالي هو إنه النقاط الحلوة مثل اللي بيحصل عندنا في البورصة المصرية

البورصة المصرية بتلعب بينا تنس زي الواد التشيلي بالضبط

إستراتيجية العيب التشيلي إن ذراعة قوي جداً وعليه شوط بالفور رهيب وسريع جداً ان فاكر في المجموعة الاولي شاط 26 شوطة فور في حين اللعيب الثاني شاط 4 فقط

البشمهندس الشيلي كان يشوط شوطة جامدة في اتجاه يجري صاحبنا الانجليزي والعهدة علي المزيع ( مع إنه مصنف عالمياً رقم 3 والشيلي مصنف رقم 12)
بعدما يجري صاحبنا الإنجليزي ويرد الكرة يروح صاحبنا التيشلي باعت الكرة بقوة وسرعة إلي الاتجاه المضاد لحركة اللعيب الانجليزي صاحبنا نفسه انقطع ناهيك إنه لا يستطيع أن يصد الكرة وهو في عكس إتجاهها
وهذا هو أداء البورصة المصرية ، والبورصة هي اللي فازت

اللي عايز يكسب في البورصة المصرية لازم يلعب تنس أو يتفرج علي التنس
ألعب وريهم

فرنسا بدون زيدان

فرنسا بدون زيدان

منذ قليل انهزمت فرنسا أمام نيجيريا 0 - 1
بيب بيب نيجيريا

بدت نيجيريا في الشوط الأول كالبرازيل اللمسة الواحدة في الباص والمهارات الفردية والضغط الشوط الأول نيجيريا برازيلياً ، وكانت فرنسا هزيلة باسثناء اللعيب رقم 22 المحارب القديم الذي يبدو وكأنه جاء مع فريق خطأ أين زيدان وأين وأين ...

جالت الخواطر محمومة أثناء وبعد الماتش
طبعاً أنا كنت باشجع نيجيريا

فرنسا بدون زيدان في الكورة
مثل فرنسا بدون شيراك في السياسة

هكذا تجري الأمور أو هكذا تجري في نظري
هناك تداخل عجيب بين الحياة بكل مناحيها
ويمكنك أن ترصد التغيير وتتنبأ به من أي زاوية وفي أي مجال ، فلا فصل بين الكوره والسياسة ، ولا بين أي مجال وآخر ، فالنجاح معدي كما أن الفشل معدي ، فالنجاح في أي واد أو مجال يشحذ الهمم ويوقظ الوعي ويعلي من الهمة

ففرنسا بدون زيدان صانع الالعاب الفلتة فريق مهلهل ، و كذلك فرنسا بدون شيراك الرجل القوي

بعدما تعبت أمريكا من دور الشرطي الدولي ، خاصة في المنطقة العربية ، أخذت إستراحة في عهد أوباما ، ونزلت فرنسا كشرطي إحتياطي ، فها هي فرنسا ترسل الرجال والعتاد إلي المنطقة العربية ، منذ يومين في طائرة فرنسية مش عارفين راحت فين
ألعب وريهم هو ده اللي أمريكا أرادت أن تأخذ هدنة منه

من أعجب كلام حسين مؤنس المؤرخ الرائع رحمه الله تلك الجملة التي تقول لا يستفيد أحد من دراسة التاريخ

ففرنسا خرجت تجر أذيال الخيبة من فيتنام
والجماعة الامريكان دخلوا وراهم علي طول وماذا بعد
ماذا بعد هه هه هه
جروا هما كمان أذيال الخيبة ، فلماذا لم يستفيدوا من التاريخ

وخرج الروس من أفغانستان يجروا أذيال الخيبة مع انهيار امبراطوريتهم

دخل الجماعة الامريكان وماذا بعد

مش قلت لك ماحدش بيستفيد من قراءة التاريخ

وها هي أمريكا تنسحب كالثعلب من البؤر الملتهبة في المنطقة وفرنسا داخله مكانها جري

في الواقع أنا محتار جداً من اللي بيحصل فيها إيه لو يدونا إحنا هدنة ، هذا ما لا يحدث أبداً ، لازم تجد شرطي في المنطقة إنجليزي تارة أمريكي أخري فرنس ثالثة طلياني ، روسي ...
وهكذا وكأنهم يلعبون لعبة سباق جري متتابع كل ما يتعب لعيب يعطي الراية لغيره يكمل ، وطبعاً ما حدش ينسي أن اليهود دخاوا فلسطين في إحدي الجولات خلفا للانجليز

ولكن انتبهوا فمصير فرنسا في المنطقة كمصير فرنسا في مقابل نيجيريا الهزيمة وجر أذيال الخيبة

ولكن علينا نحن أن نلعب كنيجيريا

الله المستعان

About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية