الأحد، 29 مايو 2011

مستقبل مصر

مستقبل مصر


اليوم تتحسس مصر طريقها للمستقبل ومن خطواتها الأولي في طريقها إلي المستقبل هي قضية من سيحكم مصر في الفترة القادمة أو من هو الرئيس القادم لمصر ونحن نبحث عن رئيس لمصر تطاولت لهذا المنصب الخطير أعناق الرجال كل منهم يقول أنا لها أنا لها وفي واقع الأمر لم يتحدث أحد عن معايير عامة نشترطها في الرئيس القادم لا أعني معايير دستورية سمعنا بعض الكلام في هذا ولكن باقي المعايير أين هي ؟


هذا دفعني دفعا للبحث عن تلك المعايير التي يجب أن نشترطها في الرئيس القادم لمصر ، نشترطها ونحن نعلم أن هذا الرئيس هو رأس الحربة لقيادة العالم وليس مصر فلن نرضي بأقل من ذلك ، وأول شئ خطر ببالي هو من هو أفضل رئيس عرفه البشر ولم يكن نبيا بل رجل من الناس حكم فعدل واستقام له الامر وازدهرت الحياة في عهده واستقرت الامور خاصة ولقد طال عهده في الحكم


نعم إنه الفاروق عمر


لذا لماذا لا نقترب من عمر نتعرف علي شخصيته وخصائصه محاولين التماس بعض المعايير التي نشترطها في رئيسنا القادم حتي نكون علي بينة من أمرنا وإليكم هذه المقاله المختصرة عن الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه


صحب النبي صلى الله عليه وسلم حتى وفاته ، وشهد المشاهد كلها وفي عهده تمّت الفتوح الكبرى .


كان من دعائه : اللهم إني أسألك شهادة في سبيلك ، وموتاً في بلد رسولك واستجاب الله له ذلك .


وصيته لابنه
كتب عمر إلى ابنه عبد الله – رضي الله عنهما – في غيبة غابها :
أمّا بعد :
فإن من اتقى الله وقاه ، ومن اتكل عليه كفاه ، ومن شكر له زاده ، ومن أقرضه جزاه .
فاجعل التقوى عمارة قلبك ، وجلاء بصرك .
فإنه لا عمل لمن لا نية له .
ولا خير لمن لا خشية له .


دعاءه
كان آخر دعاء عمر رضي الله عنه في خطبته : اللهم لا تدعني في غمرة ، ولا تأخذني في غرة ، ولا تجعلني مع الغافلين .


العزلة
قال عمر رضي الله عنه : إن في العزلة راحة من أخلاط السوء ، أو قال من أخلاق السوء .


ابتلاء
قال عمر رضي الله عنه : بلينا بالضراء فصبرنا ، وبلينا بالسراء فلم نصبر .


حب النصح
قال عمر رضي الله عنه : لا خير في قوم ليسوا بناصحين ، ولا خير في قوم لا يحبون الناصحين .


الاعتبار
قال عمر رضي الله عنه : كلّ يوم يقال : مات فلان وفلان ، ولا بد من يوم يقال فيه : مات عمر .


فقهه في معرفة الرجال
قال رجل لعمر بن الخطاب رضي الله عنه ، إن فلان رجل صدق . فقال له : هل سافرت معه ؟ قال : لا . قال : فهل كانت بينك وبينه معاملة ؟ قال : لا . قال : فهل ائتمنته على شيء ؟ قال : لا . قال : فأنت الذي لا علم لك به ، أراك رأيته يرفع رأسه ويخفضه في المسجد .


الأمور الثلاثة
قال عمر رضي الله عنه : الأمور الثلاثة :
أمر استبان رشده فاتبعه .
وأمر استبان ضره فاجتنبه .
وأمر أشكل أمره عليك ، فرده إلى الله .

عزة المسلمين
كتب عمر رضي الله عنه إلى عماله : لا تتركوا أحداً من الكفار يستخدم أحداً من المسلمين .


ماهو الحسب والأًصل والمروءة عند عمر ؟
قال عمر رضي الله عنه :
إن كان لك دين فإن لك حسباً .
وإن كان لك عقل ، فإن لك أصلاً .
وإن كان لك خلق ، فلك مروءة .
وإلا ، فأنت شر من الحمار .


من ماذا نخاف ؟
قال عمر رضي الله عنه : أخوف ما أخاف عليكم : شح مطاع ، وهوى متبع ، وإعجاب المرء بنفسه .


خوف عمر
لما طعن عمر رضي الله عنه قال : والله لو أن لي طلاع الأرض لافتديت به من عذاب الله من قبل أن أراه .


مسؤولية الحاكم
قال عمر رضي الله عنه : لو ماتت شاة على شط الفرات ضائعة لظننت أن الله تعالى سائلي عنها يوم القيامة .


رجاء وخوف
قال عمر رضي الله عنه : لو نادى منادي من السماء : أيها الناس ، إنكم داخلون الجنة كلكم أجمعون إلا رجلاً واحد ، لخفت أن أكون هو . ولو نادى مناد : أيها الناس ، إنكم داخلون النار إلا رجلاً واحداً ، لرجوت أن أكون هو .


فقه النصر
قال عمر رضي الله عنه : لاعزلن خالد بن الوليد والمثنى – مثنى بني شيبان – حتى يعلما أن الله إنما كان ينصر عباده ، وليس إياهما كان ينصر .


تأديب النفس والتواضع
حمل عمر بن الخطاب رضي الله عنه قربة على عنقه ، فقيل له في ذلك فقال : إن نفسي أعجبتني ، فأردت أن أذلها .


أهل الخليفة والتزام الأوامر
كان عمر رضي الله عنه إذا نهى الناس عن شيء ، أتى أهله وقال لهم : قد سمعتم ما نهيت عنه ، وإني لا أعرف أن أحداً منكم يأتي شيئاً مما نهيت عنه إلا ضاعفت له العقوبة .


الهيبة
قال عمر رضي الله عنه :
من كثر ضحكه قلت هيبته .
ومن مزح استخف به .
ومن أكثر من شيء عرف به .
ومن كثر كلامه كثر سقطه ، ومن كثر سقطه قل حياؤه ، ومن قل حياؤه قل ورعه ، ومن قل ورعه مات قلبه .


مصدر العزة
قال عمر رضي الله عنه :
كنتم أذل الناس ، فأعزكم الله برسوله ، فمهما تطلبوا العز بغيره يذلكم الله .


وصف الدنيا والعلم بحالها وحقيقتها
قال الحسن : مر عمر رضي الله عنه على مزبلة فاحتبس عندها ، فكأن أصابه تأذي بها ، فقال : هذه دنياكم التي تحرصون عليها .


الصبر
قال عمر رضي الله عنه : وجدنا خير عيشنا الصبر .


 فقه الحياة
قال عمر رضي الله عنه لرجل هم بطلاق امرأته : لِمَ تطلقها ؟
قال الرجل : لا أحبها . فقال عمر : أو كلّ البيوت بنيت على الحب ؟ فأين الرعاية والتذمم ؟


التربية
كتب عمر رضي الله عنه إلى الأمصار : أمّا بعد :
فعلموا أولادكم العوم (السباحة)والفروسية ، ورووهم ما سار من المثل وحسن من الشعر .


ما يحبه عمر
قال عمر رضي الله عنه :
لولا ثلاث لأحببت أن أكون قد لقيت الله .
لولا أن أسير في سبيل الله عز وجل .
ولولا أن أضع جبهتي لله .
أو أجالس أقواماً ينتقون أطايب الحديث ، كما ينتقون أطايب التمر .
حاله مع الصبر والشكر
قال عمر رضي الله عنه : لو أن الصبر والشكر بعيران ، ما باليت أيهما أركب .


نصائح عمر
قال عمر رضي الله عنه : لا تكلم فيما لا يعنيك ، واعرف عدوك ، وأحذر صديقك إلا الأمين ، ولا أمين إلا من يخشى الله ، ولا تمشي مع الفاجر ، فيعلمك من فجوره ، ولا تطلعه على سرّك ، ولا تشاور في أمرك إلا اللذين يخشون الله عز وجل .


فقه اقتصادي
مر جابر بن عبدالله – ومعه لحم – على عمر رضي الله عنهما فقال :" ما هذا يا جابر ؟
قال : هذا لحم اشتهيته فاشتريته . وفي اليوم التالي قابله وسأله نفس السؤال فأجاب نفس الإجابة فزجره عمر قائلاً
قال : أو كلما اشتهيتم اشتريتم ؟ أفسحوا لاخوانكم"


من هو الناسك العابد ؟


قالت الشفاء ابنة عبد الله – ورأت فتياناً يقصدون في المشي ويتكلمون رويداً – فقالت : ما هذا ؟
فقالوا : نسَّاك .
فقالت : كان والله عمر إذا تكلم أسمع ، وإذا ضرب أوجع ، وهو الناسك حقاً .

تقبل النصيحة والنقد
قال عمر رضي الله عنه : أحب الناس إلي ، من رفع إلى عيوبي .


خافه عمر علي الأمة
قال عمر رضي الله عنه : أخوف ما أخاف على هذه الأمة ، من عالم باللسان ، جاهل بالقلب .


فقه الخشوع في العبادة
كان عمر رضي الله عنه إذا رأى أحداً يطأطئ عنقه في الصلاة يضربه بالدرة ، ويقول له : ويحك ، إن الخشوع في القلب .


العزلة والتفكر
قال عمر رضي الله عنه : خذوا حظكم من العزلة .

التقوى
كان عمر رضي الله عنه ، يقول لنفسه : والله لتتقين الله يا ابن الخطاب ، أو ليعذبنك ، ثمّ لا يبالي بك . وكان يقول :
من اتقى الله لم يصنع كلّ ما تريده نفسه من الشهوات .


ماهو الدين؟
قال عمر رضي الله عنه : إن الدين ليس بالطنطنة من آخر الليل ، ولكن الدين الورع .


تقييم الرجال
قال عمر رضي الله عنه : لا تنظروا إلى صيام أحد ولا صلاته ، ولكن انظروا إلى صدق حديثه إذا حدث ، وأمانته إذا ائتمن ، وورعه إذا أشفى .


فقه التعلم والعلم
قال عمر رضي الله عنه : تعلموا العلم ، وتعلموا للعلم السكينة والوقار والحلم ، وتواضعوا لمن تتعلمون منه ، وليتواضع لكم من يتعلم منكم ، ولا تكونوا من جبابرة العلماء ، فلا يقوم علمكم بجهلكم .


رأس التواضع
قال عمر رضي الله عنه : رأس التواضع : أن تبدأ بالسلام على من لقيته من المسلمين ، وأن ترضى بالدون من المجلس ، وأن تكره أن تذكر بالبر والتقوى .


العز بالإسلام
قال عمر رضي الله عنه : إنا قوم أعزنا الله بالإسلام ، فلا نطلب العز في غيره .


اخشوشنوا
قال عمر رضي الله عنه : اخشوشنوا ، فإن النعمة لا تدوم.


الرضا بالغنى والفقر
قال عمر رضي الله عنه : لا أبالي أصبحت غنياً أو فقيراً ، فإني لا أدري أيهما خير لي .


صلاح الأمور
قال عمر رضي الله عنه :
إن من صلاح توبتك ، أن تعرف ذنبك .
وإن من صلاح عملك ، أن ترفض عجبك .
وإن من صلاح شكرك ، أن تعرف تقصيرك .


الحكمة
قال عمر رضي الله عنه : إن الحكمة ليست عن كبر السن ، ولكن عطاء الله يعطيه من يشاء .

إذا أحب الله عبداً ( القبول العام)
كتب عمر رضي الله عنه إلى سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه :
يا سعد ، إن الله إذا أحب عبداً حببه إلى خلقه ، فاعتبر منزلتك من الله بمنزلتك من الناس ، واعلم أن ما لك عند الله مثل ما لله عندك .


فقه رد السؤال
سأل عمر رضي الله عنه رجلاً عن شيء ، فقال : الله أعلم .
فقال عمر : لقد شقينا إن كنا لا نعلم أن الله أعلم !! إذا سئل أحدكم عن شيء لا يعلمه ، فليقل : لا أدري .


أجرأ وأحلم وأبخل وأعجز الناس
قال عمر رضي الله عنه :
أجرأ الناس ، من جاد على من لا يرجو ثوابه .
وأحلم الناس ، من عفا بعد القدرة .
وأبخل الناس ، الذي يبخل بالسلام .
وأعجز الناس الذي يعجز عن دعاء الله .


شروط التوظيف
كان عمر رضي الله عنه إذا استعمل عاملاً، كتب له عهداً، وأشهد عليه رهطاً من المهاجرين، واشترط عليه:
- أن لا يركب برذوناً.
- ولا يأكل نقياً.
- ولا يلبس رقيقاً.
- ولا يغلق بابه دون ذوي الحاجات.
فإن فعل شيئاً من ذلك حلت عليه العقوبة.
(البداية والنهاية 7/148).


الحث على العمل
قال عمر رضي الله عنه:
من عمل منكم حمدناه، ومن لم يعمل اتهمناه.
(حلية الأولياء 7/ 71).


الحض على العمل
قال عمر رضي الله عنه:
يا معشر الفقراء، ارفعوا رؤوسكم واتجروا، فقد وضح الطريق، ولا تكونوا عيالاً على الناس. (تنبيه الغافلين ص354).

هذا مجرد قبس من كلام عمر ومن حياته عسي أن نأخذ منها المعايير التي يجب علينا أن نشترطها في رئيسنا القادم حتي نكون علي بينة من أمرنا فإن وُفقنا لرجل به بعض هذه الخصال وله مثل هذا العقل والفقه فإننا سنسود العالم ولا شك هذه هي الخصال التي أبحث بها وأعاير بها الرئيس القادم لمصر وأنت ما هي معاييرك لاختيار الرئيس ؟ إسأل نفسك هذا السؤال حتي نضع شروط نتفق عليها جميعا تكون هي شروط للترشح للرئاسة أو تكون هي طموحنا في الرئيس

السبت، 21 مايو 2011

إنجازات الثورة

إنجازات الثورة بدون محاكمة مبارك وأعوانه

والسؤال هو من هو من يمتطي هذا الحصان الذي لايسير للأمام؟
والسؤال الثاني من هم السوستة التي يضغط عليها حتي يشعر الحصان أنه يتحرك ؟
أما السؤال الثالث فهو من هو الحصان ؟
من يعرف إجابة الأسئلة الثلاث عليه أن يتوجه فورا لترشيح نفسه لركوب الحصان للفترة المقبلة


التغيير

الجمعة، 20 مايو 2011

الملكية الفكرية وتقييمها

الملكية الفكرية وتقييمها

الملكية الفكرية وتقييمها هي أيضا من المواضيع المهمة جدا
هنا يحدثنا خبير التقييم الاستاذ هشام المهدي عنها في جزئين أرجوا أ ن نستفيد بها

http://www.4shared.com/file/jjzTkeR5/_____1.html



http://www.4shared.com/file/3mtOR25H/_____2.html


التقييم

التقييم

التقييم هو من المواضيع المهمة جدا لذا يجب علينا أن نهتم به لذا أحضرت لكم هذه المقدمة في التقييم وهي إعدادا خبير التقييم هشام المهدي وهو صديق عزيز لنا أرجوا أن تستفيدوا بها

رابط التحميل

http://www.4shared.com/file/-XZMSEjI/_online.html


الخميس، 19 مايو 2011

مصر والثورة والعالم

ومازال الغباء سيد الموقف

ومازال الغباء سيد الموقف
ومازال الغباء سيد الموقف




قديما قالوا الذي لا يري من الغربال يبقي أعمي ، وعلماء الفيزياء قالوا أن هناك حدا للمرونة إذا زاد الضغط أكثر من اللازم علي أي مادة تفقد حد المرونة فلا تعود لحالتها الأولي ، أما علماء النفس فقالوا هناك العتبة العاطفية وهي تلك الحدة العاطفية التي تحدث بها الأشياء فتولد تغييرا حقيقيا ودون تلك الحدة العاطفية لا يحدث التغيير


ومع وضوح هذا الأمر وجلاءه في أحداث الثورة المصرية إلا أننا نجد أن الغباء مازال سيد الموقف ، مازال هناك كثير من الإعلاميين المعفنين يمارسون دورهم في العفانة وكأن شيئاً لم يكن ومازال هناك من يحاول أن يفشل تلك الثورة المباركة بأن يبهت دورها ويخرج الآثمين المجرمين من سجونهم المؤقتة إلي بحبوحة الحياة مرة أخري


إنهم لم يقرأوا التاريخ ولم يعرفوا أي شئ عن علم نفس الأمم فلقد تغيرت طريقة نظر المصريين للأشياء ولقد تفجرت فيهم كل خصائصهم الكامنة ، وإن أي تباطؤ مرة أخري عن السير في الاتجاه الصحيح ستكون نتيجته وخيمة وسيرتفع سقف المطالب مرة أخري


بل لقد ارتفع فإننا اليوم نطالب بالمحاكمة العلنية للرئيس السابق وزوجته وأولاده وكل رموز نظامه السابق وأن يتم تنفيذ الحكم علنيةً


ونطالب بالقصاص العادل لدم الشهداء ولن نكتف بالسجن لأنهم سرقوا الاموال ، بل لقد قتلوا فينا الحلم دهرا طويلا ثم قتلوا منا بعد الحلم أبطالا كانوا مازالوا يحلمون بالتغيير


إن أٌقل درجة من درجات الوفاء لمن قتلوا في الميدان أن يستبسل الجميع في المطالبة بالمحاكمات العلانية لكل هؤلاء الخونة الفاسدين


نحن لا نبكي علي الاموال المنهوبة بقدر ما نبكي علي الاحلام الضائعة والمكانة والكرامة والعزة المفقودة وعلي أرواح الشهداء


حاكموهم علي القتل علانية وإلا سنثور ثم نثور حتي لا يبقي أي فاسد قاتل في الجحور


الثلاثاء، 17 مايو 2011

ماذا تري ؟

ماذا تري؟
 
ماذا تري في هذه الصورة ؟
سؤال بسيط جداً هل هو كذلك ؟!
مع بساطة الصورة فإن وصفها محير جداً بل صعب
فلو أنك سألت هذا السؤال لرجل يعيش في الوطن العربي هذه الأيام لقال لك هذا رجل رئيسه قد تنحي عن الحكم ولقد نجحت الثورة
أما لو سألته لرجل من بضعة أشهر فقط  لقال لك رجل هذا رجل فريقه أخذ الكأس أو الدوري أو كلاهما أو فريقه أحرز هدفا
ولو كان الرجل في المرحلة التعليمية لقال لك هذا رجل نجح في الامتحان
أما بقي لو كان حديث التخرج لقال لك أكيد لقي شغل واتوظف في شركة كبيرة
طيب لو كان شغال في البورصة هيقولك دي صورة رجل سهمه طلع ربنا يوعدنا
ولو رجل متزوج حديثا لقال لك أكيد مراته حامل ( بُشر بالولد والذرية )
طيب لو شاب جامعي ممكن يقولك أكيد باباه جابلوه عربية
وطبعا نوع العربية ممكن تعرفه حسب اللي هتسأله
ولو سألت السؤال ده لرجل غلبان يقولك أكيد صرفوا له علاوة أو كسب في مسابقة بمبم ( فاكرينها) أصل أنا زمان كسبت فيها
أما لو سألت هذا السؤال لرجل له غرض في الآخره لقال لك أكيد دي صورة رجل دخل الجنة تواً لذا فهو سعيد ألا تراه يطير فرحا
في النهاية أنت  تري ما أنت مهتم به فإذا ما عجزت يوما عن رؤية الحقيقة فانتبه فإنها خارج مجال اهتماماتك

الوضوء

الوضوء

الاثنين، 16 مايو 2011

أكثر ما يخافه البشر



أ كثر ما يخافه البشر هو أن يتقدموا خطوة للأمام
دستوفيسكي الجريمة والعقاب

البرنامج الثاني - حلقات جديدة

برنامج مسافر عبر الزمان حلقة عن الحكم بأمر الله


http://www.4shared.com/audio/sH_wVAmJ/Traveling_through_time_Hakim_B.html


برنامج مسافر عبر الزمان حلقة عن ام عمارة

http://www.4shared.com/audio/1Elt3Dlv/Traveling_through_time_Souhil.html


برنامج مسافر عبر الزمان حلقة عن صهيل

http://www.4shared.com/audio/ZRyFLHUq/Traveling_through_time_Ze_Ruma.html


برنامج خاص شخصية الرسول في قلوب الشعراء

http://www.4shared.com/audio/rdBEsi97/Personality.html


برنامج خاص التسامح عند صلاح الدين الايوبي

http://www.4shared.com/audio/yqehmwxA/Saladin.html


برنامج خاص محمد والبشرية

http://www.4shared.com/audio/nmQp1DPu/Mohammed_and_human.html


برنامج خاص اعترافات الغزالي

http://www.4shared.com/audio/-fs8tOe8/Confessions_alGhazali.html


برنامج خاص مصر الخالدة

http://www.4shared.com/audio/gKvJcy-3/Eternal_Egypt.html


برنامج خاص هارون الرشيد بين الدراما والتاريخ

http://www.4shared.com/audio/l4Nt6C6f/Harun_alRashid.html


برنامج خاص السلطان محمد الفاتح

http://www.4shared.com/audio/SY3rMc6G/Sultan_Mohamed_Fateh.html


برنامج خاص موقعة حطين

http://www.4shared.com/audio/J14eJLgq/Battle_Hattin.html


برنامج خاص السويس 73

http://www.4shared.com/audio/x_0VZxb0/Suez_73.html


برنامج خاص بيت الله الحرام

http://www.4shared.com/audio/HTwy616v/Kaaba.html
 
 
تم إضافتهم عن طريق إضافة من صديق علق علي الموضوع  جزاه الله خيرا

الخميس، 12 مايو 2011

المتهم الأول

المتهم الأول



ونحن في منتصف الطريق فقدنا بعض التفاصيل الدقيقة فتوقفنا عن المسير ثم زادت التفاصيل فمنا من أخذ يتشكك في الطريق ومنا من هم بالرجوع وحتي لا نعود إلي الاستسلام والخنوع علينا أن نبحث عن المتهم الأول في ضياع الحقيقة والتفاصيل الدقيقة






المتهم الأول لتلك الحالة التي دخلنا فيها هو الإعلام


الإعلام الذي لا يرعي حرمة لوطن ولا مصلحة عليا لأمننا وأماننا


الاعلام الذي كان بالسابق هو الآداة التي استخدمها النظام السابق لتسويق نظامه في الحكم وهو نظام الاستحمار مازال يمارس سطوته وبنفس الآلية والطريقة يخرب بها العقول ويثير المشاكل ويشتت الافكار ويبلبل الخواطر


فلا أفهم كيف لمذيع لامع يأخذ أجر ملايين الجنيهات كل شهر من قناة حكومية تخسر المليارات كل عام ثم يدعي أنه مع الشعب وفي الميدان وفي صف الناس الغلابة ، أيها الفضلاء نحن نفهم أن يأخذ عالم جليل في أي ميدان من ميادين العلم والمعرفة أجر يتناسب مع علمه ودوره في خدمة المجتمع بل العالم ولكن مذيع يأخذ ملايين من قناة حكومية تخسر المليارات إذن إن له دورا خطيرا في ماذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


وحين يخفض راتبه بعد الثورة يرفض الظهور إذن لقد كان يعمل من أجل الملايين المملينة وليس من أجل الشعب الغلبان!!!!


ثم تأتي إعلامية أو إعلامي تستضيف ( أو يستضيف) أسماء لا وزن لها ولا قيمة في وسط تيار ما أو فصيل ما بل هم منبوذون من ذلك التيار أو هذا الفصيل ثم تترك له المجال ليبرطع باسم ذلك الفصيل أو ذلك التيار وهي الأخري تتقاضي نصف المليون جنيه تقريبا كل شهر أسأل من أجل ماذا هي تأخذ ذلك الأجر ؟


وتستضيف أحد المرشحين للرئاسة وتسأله عن زوجته ثم تبارك له لقد حاز الرضا وفاز أهي من تقرر من سينجح ومن سيتولي زمام أمورنا أم نحن الذين سنختار من يحكمنا


وليس هذا السلوك المشين خاص بالمثالين بل معظم الاعلام – إنا لله وإنا إليه راجعون – يضرب علي نفس الاوتار بتلك الطريقة القذرة التي تؤجج الفتنة وتتناسي مصالح الوطن وهموم الناس الحقيقية


لا شغل لهم ولاهم إلا وظائفهم ومرتباتهم ولا يدرون عن حال الناس شئ ثم يقولون نحن ....


ناهيكم عمن يشوهون الحقائق ويطلقون الأكاذيب التي تروج لفكرة ما أو حزب ما أو طائفة ما ، أو من يثيرون الفزع والرعب بين الناس بلا داعي من أجل أغراضهم الخاصة وأهدافهم الخبيثة


إذا لم نقف مع الاعلام وقفة جادة نسائل فيها هؤلاء الحفنة من الاعلاميين الذين ينفخون في الرماد كلما همد الحريق حتي يعيودها نارا تلظي فيكتسبوا الشهرة والمال ويغرقوا الناس في قضايا نحن في غني عنها الآن فسوف يكونون الأداة التي تسلط علي رقابنا دكتاتور جديد يمارس نفس الاساليب القذرة ويغرق سفينتنا في المجهول


نريد جهة تحاسب الاعلام والاعلاميين وتحاكمهم علي أفعالهم التي تستخف بمصلحة الوطن وأمننا وأماننا وحتي توجد تلك الهيئة علينا أن نكون نحن أول من يحاسب عن طريق نشر الوعي الصحيح والحقيقة وبيان تلك الاساليب التي لا تخدم إلا صاحبها وقناته الفضائيه وتهدم المجتمع وتهدم معه طموحاتنا وآمالنا في مصر الغد مصر المستقبل الذي نرجوه


علينا دوما أن نبحث عن المتهم الأول


الأربعاء، 11 مايو 2011

مشروع كتاب

مشروع كتاب
" المخلص الأمين لتدريب الرؤساء والوزراء السابقين للتعامل مع باقي المساجين "
لا يفوتك أحجز نسختك من الآن

هذا هو الإسلام

هذا هو الإسلام



قبيل صلاة الفجر لاح بخاطري رجل كان بيني وبينه مشاحنة وقد عانيت من سوء خلقه الكثير ولكني أُخبرت بأنه في ظرف طارئ وهناك بعض المشاكل التي تواجهه فأخذت أدعوا له أن يفرج الله عنه ما هو فيه ولما فرغت دعوت لنفسي فكلنا ذو مصاعب ولكنها تختلف من واحد لآخر ، ثم جلست أفكر فيما حدث ما الذي دفعني علي الدعاء له في وقت شريف مثل هذا رغم مابيننا من مشاحنات


أتدرون الدافع إنه الإسلام الذي قال لنا رسوله " دعوتك لأخيك بظهر الغيب يؤمن عليه الملك ويقول ولك مثل ذلك" إنه الإسلام الذي قال رسوله صلي الله عليه وسلم " لا يؤمن أحدكم حتي يحب لأخيه ما يحب لنفسه" فربط الإيمان بمحبة الرجل لأخيه ما يحبه لنفسه


ثم أخذت اسرح بفكري واطلق العنان لخواطري لماذا يخافون من الاسلام ويخوفون الناس منه


أليس الاسلام هو من قال " لا فضل لعربي علي عجمي إلا بالتقوي" وتلك هي المساواة


وقال " الإيمان بضع وسبعون شعبة أعلاها قول لا إله إلا الله وأدناها إماطة الأذي من الطريق " أن تبعد الأذي حتي لايصيب أي أحد يمر بالطريق من الإيمان


أليس الاسلام الذي قال :" وتبسمك في وجه أخيك صدقة" مجرد الضحكة والتبسم في وجه الناس بالشارع صدقات وقربي لله عز وجل


أليس الإسلام الذي قال :" وفي كل ذات كبد رطبة أجر"


والذي قال :" إذا ذبحتم فأحسنوا الذبحة "


لم يكتف بالاحسان إلي البشر بل حض علي الإحسان للبهائم وجعل في ذلك الأجر والمثوبة من الله عز وجل


أليس الاسلام هو من جعل الانصاري يترك نصف ماله وأحد زوجتيه لأخيه المهاجري الذي ترك أهله وماله فرارا بدينه من مكة قبل الفتح


أليس الاسلام الذي ساوي بين العبد الحبشي والرجل الرومي والشريف القرشي وجعلهم أخوة


أليس الاسلام الذي جعل الجرحي في المعركة حين يفوت عليهم الرجل بالماء وهم عطشي يؤثرون بعضهم علي أنفسهم حتي ماتوا جميعا عطشي ولم يشرب منهم احد إيثارا من كل واحد فيهم لأخيه


أليس الاسلام الذي جعل أبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه مع ما قدم للإسلام حين اقترب موته يقول لبنيه ويوصيهم احسبوا كم أخذت من بيت مال المسلمين وأنا خليفه – راتبه كخليفه الذي فرضه له عمر رضي الله عن الجميع – فيأمر أهله برده إلي بيت المال ويتصدق بقطعة من الارض للمسلمين


أليس الاسلام الذي جعل عمر ينام في ظل الشجرة في العراء وهو خليفة تدين له الارض بالسمع والطاعة بعدما حكم فعدل


أليس الإسلام الذي حث علي كتابة الدين وتوثيقه حتي لا تضيع حقوق العباد في أطول آية في القرآن الكريم


أليس الإسلام الذي قال لنا :" إذا قامت الساعة وفي يد أحدكم فسيلة فليغرسها " في هذا الوقت العصيب حين تضطرب الأفئدة وتخاف النفوس وتشيب الرؤوس وتقوم الساعة عن ماذا حدثنا الاسلام لو في يدك نبته صغيرة إغرسها


هذا هو الإسلام الذي يخوفوننا منه
رضيت بالله ربا وبالاسلام دينا وبمحمد صلي الله عليه وسلم نبيا ورسولا

الثلاثاء، 10 مايو 2011

قراءة خاطئة

قراءة خاطئة


من يظن أن المجتمع المصري في مثل تلك الظروف الراهنة قد يغير من جلده ويتخلي عن ثوابته التي تكونت عبر القرون الطويلة من الزمن تحت أي شعار كان ولو كان الحرية والديمقراطية أو غيرها فهو لا شك يقرأ الواقع قراءة خاطئة ، ومن يظن أن المجتمع الدولي بما فيها أمريكا قادرعلي التدخل في الشأن المصري في الوقت الراهن وبأي طريقة كانت هو أيضا واهم جدا فالامريكان يعرفون قبل غيرهم دور مصر وأهميتها في العالم العربي والاسلامي بل العالم كله لذا لن تفكر أمريكا أقولها بكل ثقة أن تتحرك قيد أنملة من أجل المئات او الآلاف الذين يتجمعون حول سفارتها


بل الاحداث الأخيرة أعني الثورة المصرية قد أدهشت العالم كله بما فيه أمريكا من قدرة المصري علي التغيير وفرض إرادته ومصالحه علي الجميع ، والمصري الذي قام بخلع أعتي الديكتاتوريات المعاصرة لن يخنع ولن يقبل أي أوضاع مهينة مهلهلة تفرض عليه أي سلوك يسلكه أو أي حياة يعيشها


والذي ألحظه أن الجميع لم يقرأ أحداث الثورة قراءة جيدة ، إن الثورة جاءت بعقل مصري جمعي يمثل التيار العريض المعتدل الذي لا يقبل العنف ولا يرضي بالذل ولا ينصاع للابتذاذ


العقل الجمعي الذي قاد الثورة حتي نجحت ويتابعها حتي تتم وتعيد لمصر وللمصريين مكانتها أقوي من أي أحداث أو أي تيار ضمني ولو التيار الاسلامي نفسه فما بالك بأقليات في الحجم والفكر تحاول عبثا تفكيك تلك الروح الثورية التي قامت لتغير وجه الأرض بعدما عانت الارض من الظلم والقهر والذل والفقر


أقول لهم كما قال الصديق لمن قال للنبي محمد صلي الله عليه وسلم أنهم سيفرون ويتركوك لقد قال له الصديق رضي الله عنه :" امصص بظر اللات أنحن نفر ونتركه" وكذلك نقول لكل من يحاول أن يحقق أي مكسب علي حساب حرية الوطن واستقراره وبدء عصر جديد مصوا بظر آلهتكم التي تدعون فمصر اليوم هي كما عهدناها دهرا طويلا أم الحضارة والرقي ولقد وُلدت النخب المثقفة التي ستدافع عنها وعن مكانتها حتي آخر رمق وستزيل وتمحي من علي وجه الأرض – كما أزالت أعتي الانظمة المستبدة المدعومة من كل قوي الارض – أي جاهل متعالم حاقد أناني الفكر متسلط يعبث بأمانيها وطموحاتها وبأمنها وأمانها

السبت، 7 مايو 2011

مصر والعالم 2050

هذا مقال قديم كتبته منذ أكثر من عام أحتاج أن أعيده هنا بنصه دون أي تغيير ولقد كنت قدكتبته ولكن بعنوان آخر وهو أحلام متواضعة
ورابطه
http://s4change.blogspot.com/2010/03/blog-post_22.html


22 مارس, 2010
أحلام متواضعة

أحلام متواضعة

الحلم هو سقف طموحنا وهو غاية أمانينا وهو مقيد للواقع فلا يتجاوز الواقع طموحنا وأحلامنا ، لذا علينا أن نوسع سقف أحلامنا ، بل علينا أن نحلم بلا حدود بلا سقف أصلا ونكف عن تلك الاحلام المتواضعة

الحلم الذي يراود العالم الاسلامي اليوم هو الحلم الذي يعيد لهم سابق عهدهم من عزة وكرامة ومجد وبطولات ، تقدم وحضارة إيمان ورفاهة ولو أردنا أن نختصر ذلك الحلم لقلنا حلم العالم الاسلامي اليوم هو التغيير


سر التغيير يقبع في منظومة الحكم

هل فعلا سر التغيير في منظومة الحكم أم في الشعوب !؟


لو نظرنا للشعوب لوجدناها حقيقة غير مهيئة لاستقبال تغيير علي مستوي الحلم وبالتالي الشعوب نفسها تحتاج إلي تغيير ، كما أن منظومة الحكم تحتاج هي الأخري إلي تغيير ، وفي هذا المضمار يشتعل الصراع أيهما يسبق ، أو أيهما أحق بالمطالبة وأولي بالجهد المطالبة والسعي بتغيير المنظومة أم تغيير الشعوب
قف لحظة
انتبه
تلك نقطة قلما نلتفت إليها
وهي أن وعي الشعوب وثقافتها هي نتاج المنظومة
مهما فعلنا هناك منظومة حريصة كل الحرص علي إخراج مواطنين بلهاء لاهم لهم ولاسعي ولا أمل ولا رجاء إلا سفاسف الأمور ، ينسيهم نشوة ماتش كورة أقدس المقدسات ، بل ينسيهم الأكل والشرب
لذا علينا السعي والمطالبة في الإثنين معا جنباً إلي جنب ،
ولكن كيف نحلم بتغيير المنظومة
تعالوا سوي نحلم بمنظومة جديدة للحكم في العالم الاسلامي قاطبة وفي كل قطر ومصر من أمصاره

مجالس شيوخ :

نريد مجلس شيوخ مكون من عدد المحافظات في كل قطر، يمثل كل محافظة رجل في المجلس وهؤلاء الشيوخ يشاركون الرئيس في الحكم لا يقطع أمر من الامور المهمة أو التعيينات الخطيرة دون موافقتهم

نسميه مجلس شيوخ مجلس شوري مش مهم ولكن إن سميناه مجلس شوري يجب أن ننبه للفرق إذ هذا مجلس مشارك في الحكم وليست شورته مشورة نصيحة بل شورته ملزمة للحاكم – هروبا من الخلاف الدائر عند الفقهاء هل الشوري ملزمة ام لا –


فهذا مجلس يشارك الحاكم في الحكم

وأعضاء مجلس الشيوخ يأتون بالانتخاب ويجدد الانتخاب كل 4 أو 5 سنوات وليس هناك عدد معين لفترة مشيختهم بل يظلون في مجلس الشيوخ طالما يتم انتخابهم


عكس الرئيس الذي يكفي له مدتين إنتخاب للحكم علي التوالي

فصل السلطات:

هناك ثلاث سلطات في الدولة يجب الفصل التام بينها وهي السلطة التشريعية وهي المفروض أن يمثلها مجلس نواب أو مجلس الشعب ولا يجب أن يكون فيها أحد من الحكومة أو الوزراء

وسلطة تنفيذية هذه هي أجهزة الحكومة المختلفة

وسلطة قضائية ويجب أن تكون حرة حرية مطلقة لا دخل للحكومة أو الرئيس بها بتاتا

برتوكول:

يجب وجود برتوكول بمتي يجب تنحية الرئيس – أو خلعه – وتعيين نائبه أو أحد غيره حتي الانتخابات التي تأتي بالرئيس الجديد
برتكول بمتي وكيف يتم خلعه

- يعجبني مسلسل 24 الامريكي وكيف خلعوا الرئيس ديفيد بالمر ثم كيف رجع هو تاني بعدما ثبت صح وجهة نظره في شأن التهديدات –

فيدرالية :

ترتبط الدول الاسلامية كلها بعضها ببعض بنظام فيدرالي يكون له رئيس سميه ما شئت فلا تعنينا الاسماء في شئ إنما تعنينا الوظيفة التي يقوم بها


وأقول الدول الاسلامية وليست العربية وتتغير رئاسة الاتحاد الفيدرالي الاسلامي بصفة دورية موزعا بالتوالي علي أعضاء الاتحاد

هذا حلم متواضع جدا للعالم الاسلامي في الفترة المقبلة من 30 سنة إلي 50 سنة نحلم به ونسعي لتحقيقه ونزيد في الحلم تفصيل هنا وتفصيل هناك نغير ونبدل حتي يصبح حلمنا أقرب إلي الحقيقة وننظر إليه ليل نهار مع جهد دؤوب من السعي في تحقيقه هكذا يجب علينا أن نحلم اما مجرد الحلم بأن نختار رئيس يحكمنا فهو حلم تافه لا يصلح للأجيال القادمة بل هذا كان حلم أجيال سابقة ولكنهم فرطوا في تحقيقه
أما نحن فهذه هي أحلامنا

النموذج المصري

النموذج المصري



في كلام سخيف تردد علي لسان أحد المرشحين لرئاسة الجمهورية في مصرنا الحبيبة يقول أن النموذج الألماني يصلح لمصر


إن من يتفوه بمثل هذا الكلام رجل لا يعرف بالضبط ما يحدث الآن بمصر بل والعالم أجمع، أيها المصريون انتبهوا لا يصلح لمصر إلا النموذج المصري فلا ينفعنا نموذج تركي ولا نموذج ألماني أو حتي نموذج بتنجاني كفانا تخلف مصر لها خصوصيتها وهذا أوان استلامها صولجان الحضارة مرة أخري ولن يتم ذلك ونحن نرتدي عباءة التقليد لأي أحد ، لا أقول هذا الكلام إلا بعد جهد جهيد فأنا أقوله أولا بصفتي محلل فني لا يري إلا التشارات طوال 10 سنوات ويحلل ويرسم ويجتهد في النظر إلي الأفق البعيد ولقد قلت مرارا وتكرارا أن قواعد اللعبة اتغيرت ولقد رسمت أربع تشارتات رفعتها في مدونة أسرار البورصة والبيزنس وفي صفحتي علي الفيس بوك فيها يتحرك USD INDEX لأسفل مع توقعات بانخفاض الذهب والبترول وهذا لا يتحقق عادة فلقد عهدنا الذهب يتحرك عكس الدولار ولكن هذا عصر جديد يحتاج لقواعد جديدة ولقد طرحت هناك سؤال للمضاربين والمستثمرين ماذا يشترون إذا تحركت الثلاث مؤشرات إلي أسفل وحققت التوقعات ولقد وعدت أن أجيب السؤال هنا ، أقول لهم عليهم أن يشتروا في أسهم مصر ، فمصر فنيا تحضر لدورة صعود قوية جدا ولكنها ستمر بمرحلة حرجة تكون فيها قاع جديد وعادة ما يصيب الناس الذعر في تلك المرحلة وهذا ما يبشرنا به الاعلام كعادته يتحرك عكس الحقيقة


انتبهوا مصر لا يصلح لها إلا النموذج المصري
اللهم بلغت اللهم فاشهد

الجمعة، 6 مايو 2011

المعلم القدوة


المعلم القدوة
 موقع مفيد
http://mrzareef.jeeran.com/

الأربعاء، 4 مايو 2011

مقتل ابن لادن قراءة أولية

مقتل ابن لادن قراءة أولية

توقيت العملية - بفرض صحة الخبر – وطريقة نشر الخبر تعكس بل تفضح تهتك استراتيجية الولايات المتحدة الامريكية للمرحلة القادمة ، فلقد تغيرت قواعد اللعبة ولا استثناءات وعلي امريكا أن تدرك ذلك فلقد أفاقت الشعوب العربية وستتبعها كل شعوب الأرض بعد ثبات عميق وخلعت ذلك الطوق الحديدي والقيد الفولاذي الذي كانت مقيدة به ومكبلة به فمنذ بضعة أشهر فقط أسقط شعب مصر العظيم أكبر طاغية في تاريخه المعاصر وأكبر حليف لأمريكا وإسرائيل في المنطقة العربية بأسرها ولم تكتف بخلعه كضرس قد انهكه السوس وفسد بل هي اليوم تحاكمه علي ما اقترفته يداه طوال السنين الماضيه بل ولقد أصر الشعب المصري العظيم علي مسحه من تاريخها مسحا وإلقاءه في مزبلة التاريخ وهو المكان الجدير به وطوال العقود الماضية وأثناء الثورة المصرية كانت أمريكا واقفة مذهولة مشدوهة مما يحدث لذا تضاربت التصاريح وتضاربت أيضا المواقف والتصورات والرؤي ، فلقد استيقظ ذلك المارد الجبار علي حين غرة ووضع السطور الأولي لمرحلة جديدة ووضع أول القواعد الجديدة التي تمهد لظهور عصر جديد .
لم نكن بحاجة إلي أي دعم غربي مادي أو معنوي لنختار طريقنا ونوحد صفنا ونستعيد مجدنا فلقد تجرعنا كأس الذل في العهد السابق حتي الثمالة ثم تقيأنه كله .
أعود للموقف الذي اسطر رؤية له وهو خبر موت الشيخ اسامة بن لادن أقول لقد مات تنظيم القاعدة منذ أمد وإن شئت قلت لقد نام ، ففكر القاعدة كله هو فكر تكتيكي وليس فكر استراتيجي ، وبعبارة أخري ففكر القاعدة مرحلة من مراحل التغيير وليس كل التغيير وليس الطريقة الوحيدة ولما انتهت المرحلة بكل مافيها من تقييم – سواء رضينا أو أبينا ما حققته تلك المرحلة من إيجابيات وسلبيات -
وبتلك الثورات العربية دخلنا عصر جديد ومرحلة تالية لمرحلة القاعدة فلقد استفاقت الشعوب علي بكرة أبيها ولم يعد الأمر منوط بسلة من المجاهدين الذين ينذرون أنفسهم لحل قضية الأمة بل يتحدث الشارع العربي برمته عن قضايا الأمة ، فإن قالوا قتلنا ابن لادن ففي مصر الآن ملايين من أبناء لادن يعرفون كيف يحققون مصالحهم ويرغمون الأرض كلها علي تحقيق مآربهم وبطريقة سلمية حضارية وفق تعاريف الغرب ومنهجه ووفق أدبياته ولهجته
فلم نعد نحتاج لابن لادن واحد ينصر قضايانا فكلنا ابن لادن
وأكثر مثال علي ذلك هي كلمة وائل غنيم المصنف علي أنه من أكثر 100 شخص علي مستوي العالم تأثيرا خط بعبرات رائعة لفها التوفيق من كل جوانبها فجزاه الله خيرا فلقد قال أفخر بأني عربي مصري مسلم ولست إرهابي ولدينا أحلامنا التي تنبع من قلوبنا ولدينا الرغبة الصادقة للموت في سبيلها ولسنا سياسين فلذلك لا نعرف إلا النصر ولا يعنينا إلا الانتصار وسننتصر
نعم لا فض فوك فلن نعرف إلا النصر ولن نتذوق إلا طعم الانتصار
وفي تلك اللحظة التي نقف فيها نهنأ أنفسنا بميلاد جيل جديد من المجاهدين من أجل التغيير وظهور الآلاف من أبناء لادن بل الملايين
وقف العم سام متخبط محتار مرتبك فليس لديه أي ورق للتوت يخفي به عورته وليس لديه أي مساحيق للتجميل يداري بها قبحه ونتانة أفكاره وازدواجيته ثم تمخض الجبل فولد فأر قالوا قتلنا ابن لادن وما قتلوه ولكنه قد مات – علي فرض صحة الخبر – وكلنا سنموت فأي فضيلة لهم أو شرف في موت أحد أبطال التغيير والمقاومين للصلف الغربي والإرهاب الممنهج الذي تتبعه دول الغرب وإسرائيل ،
فإن قالوا قتلنا ابن لادن فسنقول لهم
"مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً (23) لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِنْ شَاءَ أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَحِيمًا (24) وَرَدَّ اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ لَمْ يَنَالُوا خَيْرًا وَكَفَى اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ الْقِتَالَ وَكَانَ اللَّهُ قَوِيًّا عَزِيزًا (25) وَأَنْزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُمْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِنْ صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقًا تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقًا (26) وَأَوْرَثَكُمْ أَرْضَهُمْ وَدِيَارَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ وَأَرْضًا لَمْ تَطَئُوهَا وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرًا (27) " سورة الاحزاب

الأحد، 1 مايو 2011

وائل غنيم في حفلة التايم

About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية