الأحد، 31 أغسطس، 2014

اسمه الإسلام

اسمه الإسلام 

بين يدي كتابا بعنوان الاستشراف والابتكار والإستراتيجية (نحو مستقبل أكثر حكمة)
تحرير سينثيا ج . واغنر

وهو عبارة عن مجموعة بحوث ألقيت في الاجتماع السنوي لجمعية مستقبل العالم
 لسنة 2005

وبينما أطالع تلك الورقات البحثية وأراهم مضطربين مع هذا الواقع  المر سريع التغير وترقب المستقبل المخيف والتطورات الرهيبة المصاحبة له في ظل الافكار السائدة الآن والاخلاق والقيم السائدة الان  ألحظ أحيانا ذعرا مكتوما وأنينا وضجيجا 
ووصفا للحل والمخرج ولكنه غير مكتمل وغير ناضج مشوه في بعض أجزاءه 
والجزء الصحيح في وصفهم اسمه الاسلام 
ولكنهم لا يعرفون الاسلام كما أنزله الله رب العالمين لذا هم معذرون - من وجه - في عدم وصولهم لحل كامل وشامل وعادل لكل مشاكل الأرض 
ولكن أين عذرنا نحن أهل الإسلام وخاصته 
وللأسف أقولها لا يملك المسلمون الآن طرحا تطبيقيا للإسلام
طرحا يتعلق بكل جوانب الحياة من الولادة حتي الممات ، يتعلق بالعمل قوانينه وضوابطه وتلك ثلث مشاكل أهل الارض
يتعلق بالمرأة والرجل والزواج والأسرة وهذا هو الثلث الثاني من مشاكل أهل الارض
يتعلق بالجماعة الانسانية ككل حقوق وواجبات حدود وتطلعات وهذا هو الثلث الاخير من مشاكل البشر علاقات الجماعات الانسانية المختلفة عبر حدودها الجغرافية او انتمائتها الفكرية السياسية أو حتي اعتقادتها الدينية 

ومع ان الاسلام به كل هذا وزيادة 
إلا أننا معاشر المسلمين ليس لدينا الطرح المطلوب بتفاصيله العمليه ونماذجه التطبيقية المعاصرة  نعم لدينا نماذج تاريخية ولكننا نسيئ فهمها وتفسيرها ونعجز عن استنتاج النموذج المعاصر واستخراجه

أهل الارض مسلم وغير ذلك عربي وغير ذلك مشاكلكم كلها يحلها كلمة واحدة اسمها الإسلام

أهل الإسلام وخاصته علمائه وعوامه متي تدركون خطورة موقفكم بتخلفكم عن حمل الأمانة التي حملكم الله إياها بحمل الاسلام للعالمين ترياق النجاة وبلسم الشفاء والراحة والسعادة الدنيوية والأبدية 
رضيت بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد عبدا ورسولا 






الجمعة، 22 أغسطس، 2014

وعلي الثلاثة الذين خلفوا

وعلي الثلاثة الذين خلفوا

لم يعد الأمر كما كان فلا ارتاح بنوم ولا استطعم طعام ولا اهنأ بعيش 
ضيق في الصدر وكآبة واكتئاب ما هو سبب ذلك اتعامي عن السبب وابدي الاندهاش من تلك الحالة حتي تمر بي تلك الآيات " وعلي الثلاثة الذين خلفوا ، حتي إذا ضاقت عليهم الأرض بما رحبت وضاقت عليهم أنفسهم "
نعم ذلك هو الوصف 
نعم ذلك هو السبب 
لقد قعدت خلف الصف وتركت الناس منهم من يجود بنفسه ومنهم من جاد بماله ونفسه ومنهم من جاد بماله ونفسه وزوجه وولده
نعم قعدت وتخلفت حين دعا الداعي 
نعم قعدت وتخلفت حتي ضاقت علي نفسي وضاقت علي الأرض
اللهم تب علي لأتوب 

الاثنين، 4 أغسطس، 2014

الجهاد استعداد..... مآسي التجربة المصرية

الجهاد استعداد .... مآسي التجربة المصرية


قال الله تعالي :  " وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل .." سورة الانفال
وقال تعالي : " ولو أرادوا الخروج لأعدوا له عدة..." سورة التوبة

يفجعني تصريحات كثير من أبناء التيار الاسلامي في مصر تعليقا علي حرب غزة 
فمنهم من يقول افتحوا الحدود بس وانتوا هتشوفوا كام واحد هيذهب للجهاد 
وآخر او لعله نفس الرجل يقول شفتوا سنة واحدة للدكتور مرسي خلت حماس عاملة إزاي  وثالث يقول  تعليقا علي خيبتنا القوية انتوا عايزين نصر سهل أو سريع وكأننا أتينا اليوم لنعمل لخدمة الاسلام ونصرته ؟!!!!

الجهاد استعداد
انظروا ماذا فعلت المقاومة الفلسطينية تحت الحصار والتضييق والحرب الشعواء التي تخوضها ضد أقذر شعوب العالم من الصهاينة اليهود والصهاينة العرب

لقد حفروا الخنادق والانفاق التي تحتاج الي زمن طويل وجهد جهيد 
وتدربوا واستعدوا
وتسلحوا وطوروا منظومة حرب متكاملة
فليست العبرة في الحرب بمن يريد أن يموت ولكن بمن يستطيع ان يحدث نكاية في صفوف العدو ويرغمه علي التقهقر والهزيمة 

25 يناير 2011
مضي عليها ثلاث سنوات 
ماذا أعددنا لاستكمالها بعدما بانت خطة أعداء الله والوطن في إجهاضها ؟
سؤال نهرب منه بكل الطرق 

الجهاد استعداد 
استعدوا استعدوا استعدوا

حتي يُكتب وعندها أروا الله من أنفسكم خيرا وقروا أعين أهل الاسلام في مشارق الارض ومغاربها 



About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية