الأحد، 30 أكتوبر، 2011

رسالة القذافي إلي الحكام

رسالة القذافي إلي الحكام العرب
وإلي المترشحين لمنصب رؤساء الجمهوريات العربية

ها قد رأيتم موتتي..................... بعدما طال علي الأمد
فلا تظن أنك خالد أو مخلد
مهما فعلت فليس لك إلا لحد
قبله تذوق كأس المنايا
فإن ظلمت أو ضللت....................... تذق ما لم يذقه أحد
لا تتولي علي قوم  يكرهونك
ولا تكرههم علي حكمك
متي ما وقعت عن فرسك
نالتك نعالهم 
فلا تتذكر عندها أي نعيم ذقت قبلا
ولا ينسي تلك المشاهد بعدها أحد
استقيل قبل أن يقيلوك
وتنحي قبل أن يخلعوك
واتركهم قبل أن يقتلوك
 أخوكم الرئيس المقتول
 معمر القذافي

الرعب يدب في قلوب الحكام الآن


موت القذافي وما يبثه من رعب في قلوب كل الزعماء والملوك والامراء العرب اليوم ذكرني بحديث رسول الله صلي الله عله وسلم "نصرت بالرعب "
فيا أخوة الإسلام يا من تقفون خلف ثوراتكم المباركة في اليمن وسوريا وغيرها يقتل منكم من يقتل ويموت منكم من يموت فقد بات والله النصر قريب بعد أن قذف الله في قلوب الخونة الرعب فاصبروا وأبشروا
ويامن تتلكؤون في تحديد الطريق فقد بان الطريق
وليس لكم غير الشعب صديق فاحذروا غضبته
وتوبوا وإرجعوا فإن عفا الله عنكم نجيتم وإلا فلا وعندها فما مصير القذافي منكم ببعيد
اللهم انصر دينك وكتابك وعبادك الصالحين
اللهم نصرك الذي وعدت
اللهم إني مغلوب فانتصر
اللهم إني مغلوب فانتصر

ليبيا .. درس ورسالة

ليبيا .. درس مستفاد ورسالة إلي كل الزعماء والملوك والحكام


رأيت موت القذافي - عليه من الله ما يستحق - فعلمت من موته أن هاهنا درسا لكل من يريد أن يتعلم ، درسا لكل الأنظمة العربية التي ثارت شعوبها والتي في الطريق لقد باتت الخيارات محدودة حتي ولو كانت لكم الأساطيل والجيوش الجرارة لقد تكلمت الشعوب وقالت كلمتها
إرحلوا الآن .... الآن قبل فوات الأوان
إرحلوا علي أقدامكم قبل أن ترفعوا علي نقلات غير مكرمين بل مهانين مذلولين
لم يعد ينفعكم شئ لا صواريخ ولا طائرات ولا جيش ولا يحزنون وما تفعل جيوشكم  إذا كانت تقاتل شعوبا فتحت للموت أذرعها راغبين في الموت قبل الحياة  اشتاقوا لسيرة أسلافهم لرؤية أسلافهم  فلا توجد بلد عربي إلا وقد روي أرضها دماء طاهرة
أثمرت اليوم تلك الدماء ففي ليبيا ثارت دماء عمر المختار 
فاختار الشعب الحرية وقتلوا القذافي من استبد بهم دهرا وقادهم قهرا وقصم لهم ظهرا

مصر اليمن سوريا هناك لكم وللباقيين من بعدكم رسالة من ليبيا
فهل وصلتكم تلك الرسالة
هل وصلتكم الرسالة يا من تديرون الأمر المؤقت  والفترة الانتقالية
علي أي حاكم كان أن يعرف ماذا يريد الشعب وينفذه
إن لم ينفذه عن طيب خاطر مرفوع الرأس وبكرامة ومحبة  والله الذي لا إله إلا هو لينفذنه وعلي رقبته حد السيف وفي وجهه ملايين الأصابع تشير إليه بالاتهام والتقصير والخيانة
علمتم ماذا أرادت شعوبكم فافعلوا ما تأمرون
موت القذافي درس لك نعم لك أنت كل رئيس متجبر متكبر ديكتاتور لا يرعي حرمة  ولايقيم العدل
موت القذافي رسالة لك نعم لك أنت كل مسؤول وراع وكلنا مسؤول وراع
اللهم عجل لنا نصرنا
اللهم ارزق مصر حاكما عادلا تقيا ورعا يخافك فينا ويقيم دولة الحق والعدل اللهم آمين وسائر بلاد المسلمين

الجمعة، 28 أكتوبر، 2011

الحرية التي نريد

الحرية التي نريد

الحرية
لفظ الحرية وما اشتق منه في العربية يفيد معني مضاداً لمعني الرق والعبودية ، فالحر من ليس بعبد ، ولفظ الحر والحرية من الألفاظ ذات المعاني النسبية ، لأنها التخلص من الرق والعبودية فلا يتصور معناها إلا بعد ملاحظة معني الرق والتوقف عليه ، والعبد اسم للآدمي المملوك لآخر ، وليس هذا هو المراد هنا
هناك إطلاق حديث علي لفظ الحرية وهو أن يراد منه معني : عمل الإنسان ما يقدر علي عمله حسب مشيئته لا يصرفه عن عمله أمر غيره
لقد استعمل هذا اللفظ في هذا المعني من أوائل القرن الثالث عشر الهجري بعد أن ترجمت كتب تاريخ فرنسا والثورة التي قامت فيها سنة 1789 م
وهو يقارب ما يعبر عنه في العربية بلفظ الانطلاق أو الانخلاع من ربقة التقيد ولا نعرف كلمة مفردة في العربية تدل علي هذا المعني

وقد دخل التحجير علي البشر في حريته من أول وجوده إذ أذن الله لآدم وزوجه حين خُلقا وأسكنا الجنة الانتفاع بما في الجنة إلا شجرة من أشجارها قال تعالي : " ويا آدم اسكن أنت وزوجك الجنة فكلا من حيث شئتما ولا تقربا هذه الشجرة فتكونا من الظالمين " الأعراف : 19

إن الحرية هذه خاطر غريزي في النفوس البشرية فيها نماء القوي الإنسانية من تفكير وقول وعمل ، وبها تنطلق المواهب العقلية متسابقة في ميادين الابتكار والتدقيق ، فلا يحق لها أن تسام بقيد إلا قيداً يُدفع به عن صاحبها ضر ثابت أو يُجلب به نفع


ابتدأت رحمة الله بالبشر بأن وضع لهم الشرائع وأرسل إليهم الرسل الهداة وقيض لهم الحكماء والمرشدين يرشدونهم جميعاً إلي طرائق السير بحرياتهم وأن تراعي كل صالح غيره في تطبيق استعمال حريته ، فاستقامت أحوال البشر بحسب ما هيأهم لقدره مبلغهم من الحضارة والزكانة
لم يسبق الإسلام شريعة دينية ولا وضعية أقامت حقوقاً للعبيد وحماية لهم من الأضرار بمقدار ما أقامت لهم الشريعة الإسلامية

الحرية المنشودة

إن الحرية أثقل عبئاً علي الظالمين والجبابرة والمخادعين فلذلك ما فتئ هؤلاء منذ أقدم العصور يبتكرون الحيل للضغط علي الحريات وتضييقها أو خنقها واستعانوا علي ذلك الضغط برسوم الوثنية بانتماء الجبابرة والملوك إلي آلهة يختلقون أنها أباحت لهم الحكم في الناس ليكموا الأفواه عن الشكاية والضجيج


وتنقسم الحرية إلي حرية اعتقاد ، وحرية تفكير ، وحرية قول ، وحرية فعل ، وهذه الحريات الأربع محدودة في نظام الاجتماع الإسلامي بما حددت به الشريعة الإسلامية

فحرية اعتقاد المسلم فهي محدودة بما جاء به الدين الإسلامي فإذا ارتد أحد عن الإسلام جملة بعد أن كان من أهل الملة فقد نقض العهد الذي دخل به في الإسلام فيستتاب ثلاثة أيام ، فإن لم يتب قتل ، فقد قاتل أبو بكر القبائل التي ارتدت عن الإسلام بعد وفاة النبي صلي الله عليه وسلم ولم يخالفه أحد من الصحابة وقاتلوهم معه إجماعاً منهم علي قول النبي صلي الله عليه وسلم : " من بدل دينه فاقتلوه "

أما حرية اعتقاد غير المسلم من أصحاب الملل الخاضعين لحكومة الاسلام فقد قال الله تعالي : " لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي " البقرة : 256


وقد دلت آيات القرآن وأقوال النبي صلي الله عليه وسلم علي أنهم يُدعون إلي الدخول في الإسلام فإن لم يقبلوا دُعوا إلي الدخول تحت حكم المسلمين وهي حالة الذمة أي دفع الجزية أو حالة الصلح والعهد وفي تلك الأحوال يبقون علي أصل الحرية في البقاء علي ماهم عليه من الملل

حرية الفكر


حرية الفكر فيما عدا الاعتقاد الديني مما يشمل التفكير في الآراء العلمية ، والتفقه في الشريعة والتدبير السياسي ، وشؤون الحياة العادية فهي صنف من الحرية لا يكاد يستقل بنفسه ، لأن ما يجول بالخاطر لا يعرف إلأا بواسطة القول أو بما تؤذن به بعض الأعمال ، فلذلك كانت هذه الحرية لا يتطرق إليها تحجير

حرية القول


حرية القول لها متين تعلق بمعاشرة الناس ومحاوراتهم والملاطفة بينهم وممازحاتهم وهي حق فطري ، لأن النطق وهو التعبير عما في الضمير باللغات غريزة في الإنسان يعسر أو يتعذر إمساكه عنها ، فكان الأًصل أن لكل أحد أن يقول ما شاء أن يقوله ولا يمسكه عن ذلك إلا وازع الدين بأن لا يقول كفراً أو منهياً عنه ، أو وزاع الخلق بأن لا يقول قذعاً أو هذياناً ، أو وزاع التبعة علي أذي يلحق غيره بسبب مقاله ، قال صلي الله عليه وسلم : " وهل يكب الناس في النار علي وجوههم إلا حصائد ألسنتهم "
والأصل في حرية القول هو الصدق في الأخبار ، فإن الكذب ممنوع وقبيح


وأكبر مظاهر حرية القول في الإسلام حرية القول في تغيير المنكرات الدينية وقد قال صلي الله عليه وسلم : " من رأي منكم منكراً فليغيره بيده ، فإن لم يستطع فبلسانه ، فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان "

فكذلك نشأ المسلمون صُرحاء متناصحين قوالين للحق ناهين عن المنكر ، وإليك مثالا فاتقا في هذا الغرض ، وهو ما ذكره الفقهاء والمؤرخون أن عمر بن الخطاب خطب الناس يوماً فقال في خطبته : " ألا لا تغالوا في الصدقات فإن الرجل يغالي حتي يكون ذلك في قلبه عداوة للمرأة يقول : تجشمت عرق القربة فكلمته امرأة من وراء الناس فقالت : كيف تقول هذا والله يقول : " وءاتيتم إحداهن قنطاراً "

فقال عمر : أخطأ عمر وأصابت امرأة ، وقال لأصحابه : تسمعونني أقول مثل هذا فلا تنكرونه علي حتي ترد علي امرأة ليست من أعلم النساء ، ودام المسلمون علي نحو من هذا إلي بعض خلافة عبد الملك بن مروان ، فقد روي أنه أول من حجر معارضة الخليفة في حال الخطبة
ومن حرية القول حق المراجعة مع المتلبس بفعل أو قول في هل هو صواب أو خطأ ؟ وهل هو صواب أو أًوب ؟
كما راجع حباب بن المنذر الرسول صلي الله عليه وسلم يوم بدر حين نزل بالجيش أدني ماء من بدر

حرية العمل


شواهد الفطرة تدل علي أن هذه الحرية أًصل أصيل في الإنسان فإن الله تعالي لما خلق للإنسان العقل وجعل له مشاعر تأتمر بما يأمرها العقل أن تعمله ، وميز له بين النافع والضار بأنواع الأدلة كان إذن قد أمكنه من أن يعمل ما يريد مما لا لا يحجمه عنه توقع ضر يلحقه
فما عدا ما حدد منعه في الشريعة من التصرف ، فالأصل في سعي الإنسان فيه وتناوله هو الإباحة وقد لقبها علماء أصول الفقه بالإباحة الأصلية


منقول من مدونة أروع ما قرأت وهو مختصر لكلام العلامة محمد الطاهر بن عاشور رحمه الله في كتابه الرائع أصول النظام الإجتماعي في الإسلام

رابط مختصر الكتاب في مدونة أروع ما قرأت

http://giftbooks.blogspot.com/search/label/%D8%A3%D8%B5%D9%88%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B8%D8%A7%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%A7%D8%B9%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85 

 

الثلاثاء، 25 أكتوبر، 2011

أعداء الإصلاح

أعداء الإصلاح

أعداء الإصلاح في كل مجتمع ثلاث فئات: فئة ترى في الإصلاح فواتاً لمصالحها المعنوية: من جاه أو رئاسة. وفئة ترى في الإصلاح فواتاً لمصالحها المادية: من مال وشهرة. وفئة تضيق عقولها عن استيعاب بواعث الإصلاح وفوائده، وأخطر هذه الفئات على حركة الإصلاح هي الفئة الأولى، فإذا اجتمعت الفئات الثلاث على محاربته، كان الإصلاح عبئاً لا يحمله إلا أولو العزم من الرجال، ومعركة لا يثبت فيها إلا أولو الشجاعة من الأبطال.
                                                                        مصطفي السباعي

أدب الحياة المناضلة ..... القرآن


القرآن هو رسالة الله إلي أهل الأرض آخر رسالة أُنزلت علي آخر الرسل سيدنا محمد بن عبد الله صلي الله عليه وسلم
القرآن هو دستور الحياة التي يرضاها الله لنا والتي فيها سعادتنا في الدنيا والآخرة
القرآن أدب الحياة
فما هو أدب القرآن ؟
عن هذا حدثنا مصطفي السباعي وهذا ما قاله عن أدب القرآن

أدب القرآن

أدب القرآن هو أدب الحياة المناضلة بشرف، البناءة بسمو، المكافحة بتفاؤل، المدافعة ببأس، المهاجمة بحق، المتعاملة بحب، المتعاونة بوفاء، المرحة بوقار، المتنعمة باعتدال، العزيزة بتواضع، القوية برحمة، العاملة بقناعة، المترئسة بشورى، المرؤوسة بيقظة، الحاكمة بحزم، المسالمة بحذر، المتحضرة بخلق، المتعبدة بعلم، الماشية على الأرض ونظرها في السماء، السائرة في الدنيا نحو العلاء، وفي الآخرة نحو البقاء، فأي أدب في آداب الأمم يهدف هذه الأهداف؟ وأي جيل في العالم أكرم من جيل يتخلق بهذا الأدب؟
 

الجمعة، 21 أكتوبر، 2011

ووفيت كل نفس ما كسبت

"فَكَيْفَ إِذَا جَمَعْنَاهُمْ لِيَوْمٍ لا رَيْبَ فِيهِ وَوُفِّيَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ (25) قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (26) تُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَتَرْزُقُ مَنْ تَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ (27)"
سورة آل عمران

الخميس، 20 أكتوبر، 2011

هكذا يجب أن يكون العمل ..!


إنني لا أود أن أكون أحد هؤلاء الذين يدقون مسمارا لا ينفد إلا في طبقة الطلاء والخشب الرقيق الذي وراءه فقط ، إن عملا كهذا يؤرقني في ليالي ، إعطني مطرقة ودعني أتحسس إطار الطلاء ، لا تعتمد علي البياض ، دق المسمار إلي مستقره وثبته بطرق رأسه بإخلاص ، حتي تستطيع أن تستيقظ وتنظر إلي عملك بعين الرضا وهكذا سيكون الله في عونك ، وكل مسمار يدق سيكون برشاما مثبتا في آلة الكون ، وستكون أنت العامل علي استمرار العمل 
                                                                       
هنري دافيد ثورو

الأربعاء، 19 أكتوبر، 2011

من كلمات الجنرال باتون ...هل هذا وقتها ?


هاجم دائما ولا تستسلم أبدا
الحروب تخسر في العقل قبل الأرض
لايهزم إلا من هو مستعد للهزيمة
التحرك باستمرار لا يمكن العدو من إصابتك
كن قادرا علي تحريك القوات أبعد وأسرع بأقل إصابات
لا تطلب من رجالك ما لا تقوم به
إرفع مستوي الاداء واجعلهم يتطاولون للوصول إليه
الفوز عادة كما أن الخسارة عادة
القائد له وجه المحارب سحنة مقاتل قدت من صخر لا تعرف الابتسام
تقدم باستمرار لا تحافظ علي موقعك
الجنرال  باتون

الاثنين، 17 أكتوبر، 2011

متي يتوب الدعاة ؟

من سوء فهم الدين



من سوء فهم الدين أن يقيم بعضهم الدنيا ويقعدها من أجل معصية اعتبرها المشرع صغيرة، ثم هم يسكتون عن منكرات اعتبرها المشرع كبائر, وهي تهدم كيان المجتمع من أساسه، وأن يشدِّدوا النكير على من فرَّط في حقٍ من حقوق الله مع أن الله قد يغفره، ويهملون النكير على من تعدَّى على حقوق العباد، مع أن الله لا يغفر الذنب فيها إلا بردِّ الحقوق إلى أصحابها.
                                                         مصطفي السباعي
كلام مصطفي السباعي جعلني اتسائل متي يتوب الدعاة الذين يملأون الدنيا ضجيجا مع سوء فهمهم ؟


السبت، 15 أكتوبر، 2011

هل الأمر يحتاج إلي دكر ؟

هل الأمر يحتاج إلي دكر ؟

سؤال بيطرح نفسه بقوة كلما رأيت تخبطا في إدارة المرحلة الحالية من حال مصرنا الحبيبة بل والعالم العربي والإسلامي بل  العالم كله
فالنظام القديم الذي تم صنعه عبر عقود من الزمان والذي عبر عنه في وقت من الأوقات بالنظام العالمي الجديد قد باء بفشل ذريع  وهنا وهناك علامات وإشارات قوية علي إنهياره

أعود إلي مصرنا الحبيبة 

إيه الموضوع ؟؟؟

الموضوع ان السلطة تنقسم إلي ثلاث أنواع :
1- سلطة النفوذ والقوة
2- سلطة المال
3- سلطة المعرفة

بماذا كان يتمتع النظام السابق ؟
كان يتمتع بالنوعين الأولين - نفوذ وسلطة  ومال -  ولم تكن له أي علاقة بالنوع الثالث وهو ما أدي إلي سقوطه

 بماذا يتمتع بقايا النظام السابق ؟
يتمتعون بالنوع الثاني فقط - المال - مع قليل من النفوذ ويقل النفوذ بالتدريج طالما لم يظهر زعيم وقائد ورئيس جديد للبلاد

طيب ما هو الحل للقضاء علي بقايا النظام السابق ؟
إنزع عنه ما لديه من سلطة
أمم كل ما جمعوه من أموال مسروقة من قوت هذا الشعب  وأعده إلي خزانة الدولة
ف بالاموال يسيطرون علي الاعلام سيطرة مطلقة  نعم مطلقة باستثناء قلة قليلة من الاصوات الصادقة ولكنها ليست ذكية بالدرجة الكافية للتغلب علي الكثرة الكاثرة من الأبواق المنافقة والخادعة
ولكن هذا التأميم يحتاج إلي دكر يعرف خطورة الوضع ولديه الشجاعة والجرأة الكافية لفعل ذلك ولديه السلطة أيضا لذلك
من السهل إيجاد سلطة شعبية لذلك ولكن أين هو هذا الدكر ؟

عصابة اللهو الخفي

عصابة اللهو الخفي

اليوم ومع أحداث ماسبيرو وغيرها من الأحداث يتسرب لك شعور قوي أن البلد تحت رحمة عصابة اللهو الخفي طبعا عارفينها اللي خطفت عاطف – يونس شلبي – أخو سعيد صالح وأحمد زكي في مسرحية العيال كبرت

ياريت بقي   عصابة اللهو الخفي هذه تعرف إن العيال فعلا كبرت ومش هينفع موضوع اللهو الخفي هذا !!!

الجمعة، 14 أكتوبر، 2011

الأمور بنتائجها

الأمور بنتائجها



إذا كان المرض يصحح لك خط سيرك فهو بدء الشفاء،
وإذا كان الفقر يجبرك على حفظ النعمة فهو بدء الغنى،
 وإذا كان الألم يصرفك عن التفكير في الشر فهو بدء السعادة،
وإذا كان العزل يمنعك من الظلم والإعانة عليه فهو بدء الولاية،
وإذا كان الموت يقصيك عن الشقاء وأسبابه فهو بدء الحياة.
                                           مصطفي السباعي

الخميس، 13 أكتوبر، 2011

شجرة الذل

شجرة الذل



لا تروى شجرة الذل إلا بماء الحرص،
ولا تنمو إلا في ظلال الجبن،
 ولا تورق إلا بالنفاق،
ولا تثمر إلا مع الكفر بالله أو نسيان حسابه.


                                 مصطفي السباعي



جمهورية ملاقيدس آخر الأخبار

آخر أخبار جمهورية ملاقيدس

 هي أنه قد أكتشف شعب ملاقيدس أخيرا أن سر البلاء هو ملاقيدس نفسه وعصابته المجرمة الأثيمة
فقامت بها ثورة مباركة وانتهت الثورة بأن ألقت ملاقيدس في السجن يحاكم علي 987987923232323232323534534534534534435345345345 جريمة اللي ارتكبها في حق شعب جمهورية ملاقيدس
ولكن كيف ستدبر جمهورية ملاقيدس حالها في غياب ملاقيدس الأعظم الذي حكمها قرابة 999987699999 وحدة زمنية  هذا ما أريد أن أحدثكم عليه
بداية كان ملاقيدس عامل حساب الأيام السوداء لأنه كان دايما يتحدث عنها فهرب كل أموال جمهورية ملاقيدس إلي جمهوريات صديقة  وكان زارع في كل مكان خازوق محترم يفكر الناس به ويعمل اللي رباهم عليه سنين طويلة
فلا تخلو الجمهورية ولا يخلو مكان من الأماكن الهامة جدا من خازوق ملاقيدسي أصلي
وملحق به كتالوج التشغيل زي ما ملاقيدس أوصي بالظبط والربط
وهذا حير كثير من جمهور جمهورية ملاقيدس فالفعل فعل ملاقيدس ولكنه في السجن يبقي مين بقي اللي  بيعمل العمايل دي كلها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ولكن ماذا سيحدث في هذه الجمهورية العظيمة ؟؟
هذا ما سنتابعه معكم ونرجوا لمن فاتته الحكاية من أولها يرجع لها تاني في الأرشيف
حتي تكتمل الصورة

الثلاثاء، 11 أكتوبر، 2011

الوضع الحالي

الجمعة، 7 أكتوبر، 2011

إنها امانة في أعناقكم

إنها أمانة في  أعناقكم

بالأمس في السادس من أكتوبر عام 2011 خرج المصريون في الشوارع يحتفلون بنصر أكتوبر تغمرهم الفرحة  ويلفهم الفخر  ويحدوهم الأمل مشرقة وجوههم مبتسمة شفاههم
فرحين لأول مرة منذ أمد طويل ، يشعرون باعتزاز وفخر بأنهم مصريون
حين رأيت تلك المشاهد كاد الدمع أن يغلبني هؤلاء هم قومي إياكم والتلاعب بأملهم
إياكم والتلاعب بأحلامهم إنها أمانة في أعناقكم - كل من يتصدر المشهد الآن من أول المجلس العسكري إلي آخر رجل ينوي أن يرشح نفسه في خدمة هذا الشعب - اتقوا الله في المصريين ولا تعبثوا بأحلامهم وآمالهم  إنها أمانة في أعناقكم جميعا
وويل لمن تسول له نفسه أن يخدع هؤلاء أو يسلبهم حلمهم فلقد حلم المصريون حلمهم الكبير ولن يستطيع أحدا أن يسلبهم إياه قضي الأمر
استيقظ التنين ليعرف قدر نفسه وفي عينيه إصرارعلي المضي قدما ليسترجع صولجان حضارته ومكانته عبر تاريخه الطويل
أقول لمن بيده الأمر مؤقتا إختبارا وامتحانا  احذر كل الحذر من المصريين الذين حلموا بالحرية والعدل إحذر كل الحذر من الاقتراب من حلمهم المقدس بالنهضة والرقي
احذر كل الحذر  من خيانة تلك الأمانة
وأقول  لكل من ينبري ليقدم لنا خدماته احذر كل الحذر أن تكون أقل مما تحتاجه منك مصر فلقد تعطش المصريون للتقدم ولن يرضيهم الحلول الوسط أو سقط المتاع
هي مسؤلية جسيمة  وإنها أمانة في أعناقكم

حين يساء فهم الدين

حين يساء فهم الدين
حين تضيع معاني الدين وتبقى مظاهره، تصبح العبادة عادة، والصلاة حركات، والصوم جوعاً، والذكر تمايلاً، والزهد تحايلاً، والخشوع تماوتاً، والعلم تجملاً، والجهاد تفاخراً، والورع سخفاً، والوقار بلادة، والفرائض مهملة، والسنن مشغلة.

وحينئذ يرى أدعياء الدين، عسف الظالمين عدلاً، وباطلهم حقًّا، وصراخ المستضعفين تمرداً، ومطالبتهم بحقهم ظلماً، ودعوة الإصلاح فتنة، والوقوف في وجه الظالمين شرًّا.

وحينئذ تصبح حقوق الناس مهدرة، وأباطيل الظالمين مقدسة، وتختل الموازين، فالمعروف منكر، والمنكر معروف.

وحينئذ يكثر اللصوص باسم حماية الضعفاء، وقطاع الطرق باسم مقاومة الظالمين، والطغاة باسم تحرير الشعب، والدجالون باسم الهداية والإصلاح، والملحدون بحجة أن الدين أفيون الشعوب.
                                                                                                                                                        مصطفي السباعي

الأربعاء، 5 أكتوبر، 2011

يجب أن نجعلها تعمل


جفرسون: إذا لم يكن شعبنا جديرا بالحرية فلن ينقذها من أجلهم أحد .

...
هذه هي الأوقات التي تمتحن نفوس الرجال
.....
لا يكفي أن نقيم الجمهورية شكلا ، بل يجب أن نجعلها تعمل .

                                                                                              سدني كنجزلي
                                                               مسرحية الأحرار


أين الأحصنة ؟


أين الأحصنة ؟
............................................
كلاب تنبح ... ذئاب تعوي
صفير ..... صفير
.............................................
جماهير غفيرة

خرج كل من بالحظيرة

لم يعد بالبيت دجاج أو ديوك

لم يعد بالبيت بيض أو لبن

هناك علي قمة الطريق

رجل يلبس بزة مشبحة

رأي الهجوم الآتي من بعيد

ففطن له

ووسع له

وجعل لكل فصيل طريق

لا بأس فليسيروا معا

فالكل صديق

لم يفطن أعضاء الحظيرة ان الطريق بنهايته فخ

أي فخ

يضيق الطريق علي قوم

وعلي آخرين يتسع

يتباعد ما بين الطريقين

حتي صوت كل منهما لا يكاد يُسمع

ولكن ..........!

لم يفطن صاحب البزة المشبحة

أن هناك بالبيت

ثيران نائمة

وصقور حول البيت حائمة

وأحصنة نعم هناك بهذا البيت أحصنة

ظن صاحب البزة المشبحة

أن البيت ليس به أي أحصنة

وحين يحين الغروب

وتشتد الخطوب

ستخرج الثيران مع الصقور
 وكذلك ستخرج الأحصنة
وويل لمن يقف في طريق الأحصنة

إيهاب محروس
5 أكتوبر 2011

الثلاثاء، 4 أكتوبر، 2011

كيف يكون لنا قيمة ؟



" لا قيمة لإنسان لا يكون علي أهبة الاستعداد دوماً للتضحية بروحه وحياته في سبيل هدف أو مثل أعلي ينشده "


                                                                ثيودور روزفلت

الأحد، 2 أكتوبر، 2011

أصلح قلبك


القلب المريض
لا يفلح ذو القلب المريض ولو واتته كل فرص النجاح، ولا بد من كبوة سريعة ولو كان المجلي في الميدان.
                                                             مصطفي السباعي

السبت، 1 أكتوبر، 2011

الجهاد .. بما يكون

الجهاد .. بما يكون ؟


لا يكون الجهاد في سبيل الله إلا بثلاث:

 أن تكون الشهادة فيه أحلى من السلامة،

 وأن يكون خمول الذكر فيه أحب من الشهرة،

 وأن يكون النيل من جسم العدو أحب من النيل من أرضه وماله؛ إلا أن ترجى هدايته أو منفعته.
                                                                                  مصطفي السباعي

About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية