الأربعاء، 22 مايو، 2013

ولكن !!!

ولكن !!!!
الخروج من المتاهة 5

تابعت تعليقات كثير من المثقفين - المفروض انهم  يمثلوا النخبة الجديدة بعد سقوط النظام السابق - علي أحداث الجنود المختطفين وأطلاق سراحهم 
لم أستطع أن أكمل أي تعليق للآخر يبدأ التعليق بكلمة مقتضبة فيها ثناء أو شكر خفي لا تلحظة بالعين المجردة للمسؤلين الذين وفقوا في إطلاق سراح جنودنا 
ثم يبدأون في سرد قصة مملة كئيبة تبدأ بكلمة ولكن 
يتحفظون يتطلعون يتوجعون ....  اكتب ماشئت منتهيا بواو ونون 
وهذا يدل علي أننا ليست لدينا  - إلي الآن - نخبة حقيقية إنما الكل صغار علي الاحداث 
ولا يستوعبون المرحلة الحالية وخطورتها وفقهها وأولوياتها 
هذا بلد له رئيس شرعي ومنتخب ويعمل علي مصلحة البلاد
ونحن وإن حاولنا أن نكون فاعلين في المشهد السياسي فعلينا ألا ننسي أبدا أننا أصفار في تلك المرحلة ولن نأخذ رقم إلا بالبذل الجاد وليس التشدق بالكلمات 
وعلينا أن نقف جميعا خلف رئيسنا المنتخب سواء رضينا به وانتخبناه إبتداءا أم لا 
هذه هي الوطنية وهذا هو حب البلد وتلك هي السياسة والكياسة وكل شئ 
عدا ذلك مجرد لعب عيال
والزمان لن يدور إلي الوراء ولقد أدركت الشعوب من هو الرجل الحقيقي الذي يقف في الأزمات يصنع التاريخ ويعمل المعجزات 
ومن يقف علي الشاطئ يتحدث عن السباحة وهو يخشي أن تبتل قدميه بالماء 
شكر واجب للسيد الرئيس وجيشه ورجالاته الذين اختارهم ليقودوا معه المرحلة 
وتحية لكل منصف عادل وطني مخلص حر 
ولا أنسي أن استثني أبو إسماعيل من مقولتي فالرجل وطني ذكي فعال ذو مواقف واشهد له بذلك وسيشهد له التاريخ 


ليست هناك تعليقات:
Write التعليقات

About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية