الاثنين، 6 ديسمبر، 2010

كيف نستقبل العام الجديد

كيف نستقبل العام الجديد

سؤال أود طرحه عليكم ونحن علي أعتاب سنة جديدة فاليوم نودع عاما وغدا نستقبل عاما جديدا وسؤالي هو كيف نستقبل العام الجديد؟


لو أخذنا العبرة من أجدادنا العظماء لعرفنا كيف نستقبل ذلك العام فلقد علمنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه أن العام الجديد يُستقبل بالهجرة إذ أنشأ التقويم معتمدا علي هجرة النبي صلي الله عليه وسلم وأصحابه الكرام البررة ، فإذا كانت تلك الأمة تحسب السنين وتأرخ بالهجرة فلماذا لا نبدأ العام الجديد بالهجرة كما فعلوا
ولكن هل نهاجر أوطاننا وبلانا ؟
الجواب بالقطع لا
 ولكن علينا بالهجرة من حالات الضعف والذل إلي حالات القوة والمنعة والعزة
الهجرة من المعاصي والذنوب التي علي رأسها السكوت عن الحق والسلبية وترك الباطل يسرح ويمرح في أراضينا وأوطاننا إلي الصدوع بالحق والطاعة لله رب العالمين طاعة مطلقة وانقياد تام لا نفرق بين أمر وأمر وبين نهي ونهي
فالهجرة هي الانتقال الحسي أو المعنوي وما أحوجنا إلي هذا الانتقال
غدا نهاجر إلي عام جديد
 فكل عام أنتم بخير

هناك تعليق واحد:
Write التعليقات

About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية