الخميس، 25 نوفمبر، 2010

خدع عقلية مدمرة

خدع عقلية مدمرة


جلست في هدوء أقرأ ما كتبت في مدونة أروع ما قرأت عن الطبيعة البشرية ، وأحاول أن أعرف بالضبط ما هي الاستفادة الشخصية لي من هذه المعرفة بالطبيعة البشرية


هل حقا استفدت من ذلك ؟


بسرعة رد عقلي الواعي طبعا استفدت


حاولت أن أهرب من هيمنة عقلي الواعي علي ، حاولت أن اتسلل إلي منطقة من العقل لا يراني فيها ولا يشعر بي فيها عقلي وفي هدوء قلت لنفسي ماذا لو أنني كنت طوال الوقت أخدع نفسي عن طريق إسقاطات غير حقيقية ، كلما قرأت عن آفة أو مرض أو سلوك سئ إسقطه علي عشرات الأشخاص ممن حولي واستثني نفسي ماذا لوكنت أنا المريض وليس العالم من حولي ، ماذا لوكنت أنا المخطأ وليس الناس الذي أراها أو نكون جميعا علي خطأ ، علي خطأ ولماذا لا نكون جميعا علي صواب


استثنيت أن نكون جميعا علي صواب بالواقع فلا يصلح واقعنا أن يكون واقع يعيش أهله علي صواب هناك خطأ ما ، خلل ما


عندها فزعت ، فزعت من مجرد تصوري أني أعيش حياتي في كذبة كبري أخادع نفسي طول الوقت بأني علي ما يرام وأن الخلل في مكان ما بعيدا عني


ماذا لوكنت أنا الخلل أو بي هذا الخلل سؤال صعب ولكنه مدخل من مداخل التغيير سأحاول أن أعبره مهما كلفني ذلك طالما كنت حريص علي التغيير ...







هناك 4 تعليقات:
Write التعليقات

About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية