الثلاثاء، 30 نوفمبر، 2010

ماذا تقرأ لو كنت مريضا؟

ماذا تقرأ لو كنت مريضاً ؟



قد يستغرب البعض العنوان ولكن قبل أن أذكر موضوع المقالة أحكي لكم قصة حقيقية وقعت لي منذ فترة


أصابني ما يطهر الله به الناس من الذنوب والخطايا وهو المرض ولله الحمد والمنة كان بسيط نوعا ما


أقول هذا لأنه قد مر بسلام وإلا فلا يوجد مرض بسيط ، فأي مرض يقلل من فاعليتك وممارستك لحياتك الطبيعية يعتبر شئ قاسي ومؤلم ،


كان يضرب جنبات رأسي صداع من آثار المرض ، وبينما انا في الفراش أنعم براحة مفروضة وتبطل مشروع وخدمة خمس نجوم ورعاية أحببت أن أقرأ شيئاً فنظرت علي الأرفف لاختار كتاب أقرأ فيه فوقع اختياري علي كتاب للدكتور محمد محمد حسين وكان عنوانه الاتجاهات الوطنية في الأدب المعاصر


لماذا هذا الكتاب بالذات ربما لأني لم أقرأه ووجدت الفرصة لقرائته طالما هناك وقت وفراغ للقراءة الطويلة نوعا ما


مرت صفحات وصفحات ولم أشعرإلا بتزايد الصداع فأغلقت الكتاب وحاولت النوم ولكنه لم يكن نوما هنيئا ، والسبب أني لم أحسن إختيار الكتاب الذي يناسب صحتي وحالتي الذهنية أثناء المرض


ومن يومها ولم أعد لقراءة هذا الكتاب مع انه كتاب جيد وكاتبه رجل ممتاز ( صاحب كتاب الاسلام والحضارة الغربية ، وحصوننا مهددة من الداخل وغيرها ) والسبب أن هناك رابط عصبي ربط بين الكتاب والألم والصداع لأني كنت أحاول القراءة والتركيز والاستفادة بينما الواجب الاسترخاء


اليوم أشعر ببعض التوعك واحترت ماذا اختار لأقرأ فتذكرت القصة رغم إنني كنت علي وشك الوقوع في نفس الخطأ فلقد كان بين يدي كتاب لدستوفسكي قررت قرائته ولكني بعد بضع صفحات ازداد الصداع


فقررت أن اغير الكتاب بعدما انتهي من تلك المقالة


إذن للمرض حالة خاصة عليك أن تراعيها وأنت تختار كتاب تقرأه


وفي الواقع ليس المرض فقط الذي يمثل حالة خاصة يجب علينا أن ننتبه لها حين نختار كتاب نقرأه


بل للإنسان ولعقله حالات شتي لا يصلح لها إلا نوع معين من الكتب


لذا انتبه لحالتك الصحية والنفسية والذهنية وأنت تختار ما تقرأ


أما ما هي أفضل الكتب التي يمكن قرائتها وأنت مريض


فهي كتب بطبيعة الحال لا تحتاج إلي اجهاد عقل أو تحليل ولا تتكلم عن مآسي أو أشياء محزنة ولا تتحدث عن السياسة خاصة الاوضاع الحالية التي تمرض السليم المعافي


كتب النوادر والطرف جيدة ومن أروعها كتاب الأذكياء لابن الجوزي وكتاب والحمقي والمغفلين وكتاب الظراف والمتماجنين لابن الجوزي أيضا و كتب القصص القصيرة بشرط ألا تكون مفجعة وسماع القرآن بصوت عذب شجي أمر رائع لا شك فيه خاصة إذا كان بصوت هادئ غير مرتفع ، وسماع الدروس والمحاضرات التي تتحدث عن قصص الانبياء وغيرها من القصص القرآني جيد أيضا
اللهم اشف كل مريض وعافي كل مبتلي
رب الناس إذهب البأس اشف أنت الشافي لا شفاء إلا شفاءك شفاء لا يغادر سقما

ليست هناك تعليقات:
Write التعليقات

About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية