الخميس، 10 فبراير 2011

هذا خطابي لو كنت الرئيس

هذا خطابي لو كنت الرئيس


الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله سيدنا محمد بن عبد الله وعلي آله وصحبه ومن والاه أما بعد.


أيها الناس وُليت عليكم في زمن صعب ومضيت فيكم علي قدر ما أظنه خيرا لكم ، نعم كانت هناك تجاوزات حدثت في عهدي
ولكن من ذا الذي ما ساء قط ... ومن له الحسني فقط
واليوم وبعد مرور السنين الطوال شهدنا فيها سوياً أياما جميلة - وإن قلت -خضنا فيها الحروب وانتصرنا ورفعنا راية الوطن عالية خفاقة واسترددنا أرضنا الحبيبة من العدو الصهيوني وأيام أخري - وإن كثرت - حدثت فيها تجاوزات قد أضرت بكم ولم أكن أعلم حجم هذا الضرر قبل اليوم فلقد كنت في غفلة عما يُصنع بكم و لقد كنتم تعاونون من ظلمكم علي ذلك بصبركم الجميل عليه
والآن لم يعد لي ما أعدكم به من إصلاح للفساد وتعويض عن تلك التجاوزات ، و أخشي ما أخشاه اليوم أن أموت يوم أموت ولأحد منكم عندي مظلمة فيحاسبني بها الله
فأنا اعتذر عما فعلته مما قد يكون أضر بكم
واعتذرعما حدث في عهدي ما علمت به ومالم أعلم
واتنازل عن كل ثروتي وثروة أبنائي
وأحيل كل الفاسدين إلي المحاكمة
وأطالب بتعديل الدستور بما يتوافق مع كل مطالبكم الوطنية الصادقة
وأحل مجلسي الشعب والشوري
وأنقل جميع سلطاتي إلي نائبي لحين إجراء التعديلات اللازمة لإجراء إنتخابات حرة ونزيهة وتحت الإشراف القضائي
وأرجوا منكم أن تذكروا لي تلك الأيام الجميلة التي خدمت فيها هذا الوطن العظيم ، واستغفر الله عما بدر مني وأرجوا أن يتقبل الله توبتي
فلقد سمعت أن الحجاج – وقد أعمل في المسلمين السيف- حين مات طلب من الله المغفرة وقال : يقولون أنك لا تغفر لي فاغفر لي وحين علم أحد العلماء مقولته تعجب وقال يُوشك أن يُغفر له
ولقد قال الله تعالي : " إن الله يغفر الذنوب جميعا "
اللهم إن أتوب إليك واستغفرك مما مضي فتقبل توبتي واغسل حوبتي
وأطالبكم جميعا بالمغفرة والتجاوز والعفو لا هنا في هذه الدنيا فقط بل وفي الآخرة غداً فإنها النعيم الدائم أو العذاب المقيم
وصلي الله علي النبي محمد وعلي آله وصحبه وسلم

ليست هناك تعليقات:
Write التعليقات

About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية