الاثنين، 10 يناير، 2011

العصفور الحزين

العصفور الحزين
إستيقظ العصفور يوما ليجد نفسه محبوس في قفص ، نعم قفص جميل مزخرف مزين ولكنه مازال قفص



حزن العصفور حزنا شديدا لأنه لا يستطيع الطيران والتحليق كما كان سابقا وكاد أن يهلك كمدا علي حريته المسلوبة


وبجوار القفص مرت فتاة صغيرة جميلة أخذت تلاعب العصفور ولكن العصفور أبدي همه وحزنه للفتاة ولم يعبأ بمداعبتها له وملاعبتها إياه


خمنت الفتاة الصغيرة سر حزن العصفور


فأخذت تحدث صفير


ثم أوقفت الصفير وقالت للعصفور إذا كنت لا تستطيع الطيران فيمكنك أن تغني


إلتفت إليها العصفور مندهشا


ثم قال في نفسه نعم إذا كنت لا أستطيع أن أطير فيمكنني علي الأقل أن أغني






 
 

ليست هناك تعليقات:
Write التعليقات

About Me

صورتي
إيهاب محروس
التغيير هو تجميع لجهد وعرق الكثير من الاشخاص في زمن طويل وتلك خطواتي الصغيرة نحو التغيير
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

عدد الزوار

web traffic

شركاء في التغيير

Blog Archive

قائمة المدونات الإلكترونية